العراق.. مسلحون سنة يسيطرون على منطقتين بالرمادي

العراق.. مسلحون سنة يسيطرون على منط...

مصدر عشائري يؤكد أن مسلحين بينهم عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" سيطروا على منطقتي البوعيثة والحامضية في الرمادي بعد انسحاب الجيش والشرطة دون قتال.

الأنبار – قال مصدر عشائري، اليوم الثلاثاء، إن مسلحين سنة، بينهم عناصر تنظيم ”الدولة الإسلامية“، سيطروا على منطقتين بشرق مدينة الرمادي، مركز محافظة الأنبار، غربي العراق.

وأوضح الشيخ مجيد الكعود، أحد وجهاء عشيرة الكعود في الأنبار، أنّ ”مجاميع مسلحة سنية بينهم عناصر الدولة الاسلامية (داعش سابقا) سيطروا على منطقتي البوعيثة والحامضية شرقي مدينة الرمادي بعد انسحاب جميع قطاعات الجيش والشرطة منها دون قتال“.

وأضاف أن ”المسلحين أعلنوا سيطرتهم على هذه المناطق ودعوا الناس إلى الانضمام إليهم“، مشيرا إلى أن ”مدينة الرمادي أصبحت محاطة من ثلاث جهات بمسلحين بينهم عناصر الدولة الإسلامية“.

على صعيد متصل، قال مصدر أمني في قيادة عمليات الأنبار، إنّ ”اشتباكات ومواجهات بين القوات الأمنية وعناصر الدولة الإسلامية اندلعت اليوم في منطقة التأميم غرب الرمادي“.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن ”الاشتباكات لازالت مستمرة لغاية الآن، ولم يتم معرفة حجم الخسائر في صفوف الدولة الإسلامية“، دون أن يتحدث عن خسائر القوات الأمنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com