أخبار

الشرطة القضائية الليبية تؤكد سلامة نزلاء سجن معيتيقة عقب الاشتباكات المسلحة
تاريخ النشر: 15 يناير 2018 19:30 GMT
تاريخ التحديث: 15 يناير 2018 19:31 GMT

الشرطة القضائية الليبية تؤكد سلامة نزلاء سجن معيتيقة عقب الاشتباكات المسلحة

لقي عدد من عناصر الشرطة القضائية في العاصمة الليبية طرابلس مصرعهم إثر اشتباكات مع فصيل مسلح.

+A -A
المصدر: أنور بن سعيد-إرم نيوز

أكد جهاز الشرطة القضائية في العاصمة الليبية طرابلس، سلامة نزلاء سجن ”معيتيقة”، عقب الأحداث التي شهدها مطار المدينة بين قوات الردع الخاصة وأحد الفصائل المسلحة.

وأعلن جهاز الشرطة مقتل عدد من عناصره العاملين في السجن، جراء الاشتباكات العنيفة التي شهدها محيط مطار معيتيقة، بين قوات الردع، وقوات تتبع لبشير خلف الله المعروف بـ“البقرة“.

وقال جهاز الشرطة القضائية: إن سجن معيتيقة ”تعرّض إلى هجوم من قبل مجموعة مسلحة، ما أدى إلى سقوط قتلى في صفوف أعضاء الجهاز العاملين بالسجن“، مبينًا أن أولئك كانوا يقومون بمهمة نبيلة وهي ”الدفاع عن الحق ودولة القانون“.

وأضاف في بيان له، نشره على موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“، أن الهجوم ”يهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في المدينة“، مؤكدًا عدم تسجيل أي إصابات في صفوف نزلاء السجن، ”فالجميع بصحة جيدة“.

وأكد البيان أن الهجوم استهدف ”زعزعة أمن المنطقة وترويع الأهالي وعرقلة بناء الدولة، وقيام مؤسساتها الأمنية من الجيش والشرطة، ومحاولة الاعتداء على السجن الرئيسي في طرابلس“، معتبرًا أنه ”يشكّل محاولة فاشلة للإفراج عن السجناء الإرهابيين“.

في غضون ذلك، قال مسؤول بوزارة الصحة الليبية: إن 9 أشخاص على الأقل قُتلوا، اليوم الإثنين، في اشتباكات بين فصائل مسلحة قرب مطار معيتيقة في العاصمة طرابلس، في حين أعلنت وسائل إعلام محلية، إصابة 30 شخصًا بجروح في تلك الاشتباكات.

وبحسب وسائل إعلام محلية ليبية، فإن تلك الاشتباكات العنيفة تسببت بوقف جميع رحلات الطيران من وإلى مطار معيتيقة، إلى إشعار آخر، بينما أعلن مصدر من ”قوة الردع الخاصة“ التابعة لحكومة الوفاق الليبية، إلغاء كافة الرحلات بمطار معيتيقة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك