إيران تنتقد تباطؤ مصر في توصيل المساعدات إلى غزة

إيران تنتقد تباطؤ مصر في توصيل المساعدات إلى غزة

دبي- انتقدت إيران مصر الأربعاء بسبب التأخير في إصدار تصاريح لتوصيل المساعدات إلى غزة وإجلاء المصابين من النساء والأطفال من المنطقة لتلقي العلاج.

ولتستطيع إيران توصيل المساعدات يتعين عليها نقل شحناتها جوا إلى مصر ثم إرسالها برا عبر معبر رفح إلى غزة. وسيكون الخيار الوحيد الاخر من خلال إسرائيل وهو سيناريو غير مرجح بالنسبة لإيران.

وقال نائب وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان اليوم الاربعاء إن 100 طن من المساعدات الانسانية تنتظر منذ ايام موافقة مصر لنقلها إلى غزة.

وبين لوكالة انباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية: ”في الأيام الماضية قدمنا لوزارة الخارجية المصرية وقسم رعاية المصالح في طهران معلومات عن شحنة مواد إنسانية وقائمة تضم 57 امرأة وطفلا فلسطينيا إصاباتهم بالغة عرضنا استقبالهم لتلقي العلاج لكنها (السلطات المصرية) لم تصدر حتى الآن تصريحا بذلك“.

وأضاف عبد اللهيان: ”هذا الأمر غير مقبول. نأمل أن تتحمل مصر مسؤوليتها العربية والإسلامية والإنسانية ضد الجرائم الصهيونية في غزة“. وزار عبد اللهيان لبنان في وقت سابق لبحث الحرب في غزة مع الزعماء اللبنانيين وزعماء حزب الله.

وقالت وزارة الخارجية المصرية في بيان إن ادعاءات إيران: ”لا أساس لها من الصحة“، وأضافت انها مندهشة لأن مصر وعدت بتسهيل نقل المساعدات الإيرانية من خلال القواعد المعمول بها.

وبينت أن هذا الأمر: ”يثير الشكوك فيما يتعلق بالدوافع الحقيقية وراء ترديد مثل هذه الادعاءات وعما اذا كانت ترتبط بالفعل بالرغبة الحقيقية في مساعدة اشقائنا الفلسطينيين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com