الرئيس العراقي يرفض طلبا من المالكي لتشكيل الحكومة

الرئيس العراقي يرفض طلبا من المالكي...

فؤاد معصوم يرفض الطلب بعدما تسلم كتابا رسميا من رئاسة مجلس النواب ينص على أن الكتلة الأكبر عددا في المجلس هو التحالف الوطني وهو المخول دستوريا بتشكيل الحكومة وليس ائتلاف المالكي.

بغداد- أكد مصدر في التحالف الوطني العراقي، أن الرئيس العراقي، فؤاد معصوم، رفض طلباً من رئيس الوزراء، نوري المالكي، يعلن فيه أن ائتلافه ”دولة القانون“ له الحق الدستوري بتشكيل الحكومة المقبلة لأنه الكتلة الأكبر في مجلس النواب.

وقال المصدر، إن الرئيس العراقي رفض طلب المالكي بعدما تسلم كتابا رسميا من رئاسة مجلس النواب ينص على أن الكتلة الأكبر عددا في المجلس هي التحالف الوطني وهو المخول دستوريا بتشكيل الحكومة المقبلة.

وكان الرئيس العراقي تسلم الكتاب الموجه له من قبل رئيس مجلس النواب، سليم الجبوري، موقع من رئيس التحالف الوطني، إبراهيم الجعفري وقادة الكتل المنضوية بالتحالف.

ويضم التحالف الوطني عدة قوى تجعل منه صاحب الأغلبية النيابية التي تفشل مساعي المالكي للبقاء في منصبه لولاية ثالثة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com