الاعتداء على صحافي سوداني دعا للتطبيع مع إسرائيل – إرم نيوز‬‎

الاعتداء على صحافي سوداني دعا للتطبيع مع إسرائيل

الاعتداء على صحافي سوداني دعا للتطبيع مع إسرائيل

المصدر: الخرطوم- من ناجي موسى

اعتدى مسلحون ملثمون بالضرب على رئيس تحرير صحيفة سودانية دعا للتطبيع مع إسرائيل.

واقتحم المسلحون مقر صحيفة ”التيار“ في الخرطوم، واعتدوا على رئيس تحريرها، عثمان ميرغني، وأبلغوه بأن موقفه من غزة ”مخز“. ونقل ميرغني على إثر ذلك إلى المستشفى.

وأفاد شهود عيان، بأن المهاجمين عمدوا أيضاً إلى مصادرة الهواتف المحمولة والحواسيب من كل العاملين في الصحيفة، واعتدوا على كل من صادف وجودهم في مقر الصحيفة لحظة الاقتحام.

وكان ميرغني، دخل في مساجلات بشأن التطبيع مع إسرائيل عبر برنامج تلفزيوني وعبر زاويته المشهورة ”حديث المدينة“ في الصحيفة.

ورد ميرغني على منتقديه بالقول إن ”الحلقة التلفزيونية جرى تسجيلها قبل نحو ثلاثة أسابيع، لكنها بثت في توقيت وصفه بالغريب، وبالتزامن مع الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة“، معربا عن قناعته الشديدة بما طرحه.

وأفتت هيئة ”علماء السودان“، في بيان، الجمعة 18 تموز/ يوليو الجاري، بحرمة الدعوة للتطبيع مع إسرائيل، معتبرة مثل هذه الدعوات، ”تصدم مشاعر المسلمين“.

وحذر الأمين العام للهيئة، محمد عثمان صالح، من ”خطورة الدعوة للتطبيع مع الكيان الصهيوني في هذا التوقيت“.

من ناحية أخرى، تظاهر مئات المصلين داخل أسوار المسجد الكبير في الخرطوم، بعد صلاة الجمعة 18 تموز/ يوليو، احتجاجاً على الغارات والهجمات البرية الإسرائيلية على قطاع غزة. وشاركت في التظاهرة قيادات إسلامية وجهادية بارزة.

وتبرع اتحاد الطلاب السودانيين، القريب من الحكومة، الأسبوع الماضي، بمبلغ 20 ألف دولار دعماً للقضية الفلسطينية.

وأعادت حادثة الاعتداء هذه إلى الأذهان، حادثة اغتيال رئيس تحرير صحيفة الوفاق، محمد طه محمد أحمد، الذي اختطفته مجموعة مجهولة من منزله في أيلول/ سبتمبر 2006، واصطحبوه في سيارة مظللة دون لوحات، وعثر على جثمانه جنوب الخرطوم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com