هل أمر وزير الخارجية الفرنسي حفتر بإغلاق قاعدة ”الرجمة“ الجوية؟

هل أمر وزير الخارجية الفرنسي حفتر بإغلاق قاعدة ”الرجمة“ الجوية؟
French Foreign Minister Jean-Yves Le Drian attends a joint news conference with Libya's Foreign Minister Mohamed Taher Siala, in Tripoli, Libya, December 21, 2017. REUTERS/Ismail Zitouny

المصدر: خالد أبو الخير - إرم نيوز

نفى مصدر عسكري ليبي، اليوم الأحد، ما نشرته صحيفة ”سلايت“ الفرنسية حول قيام وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، الذي التقى قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر قبل أيام، بتسليم الأخير أمرًا بإغلاق القاعدة الجوية في منطقة ”الرجمة“، جنوبي بنغازي.

وقال المصدر لـ“إرم نيوز“ إن ”ما يجمع الجيش الوطني مع فرنسا علاقة صداقة واحترام، لا علاقة تابع بمتبوع، والمشير لا يتلقى أوامر من أحد“.

وأضاف: ”الخبر محض أكذوبة الغرض منه تشويه صورة الجيش، وزعزعة مكانته، وتشويه صورة المشير وإظهاره في صورة التابع، الذي يتلقى أوامره من الخارج“.

وكان مصدر مطلع أكد لـ“إرم نيوز“ أنه ”لا وجود في مقر القيادة العامة للقوات المسلحة في الرجمة لأي قاعدة جوية“.

وكان الناطق باسم الجيش الليبي العميد أحمد المسماري أوضح، أن زيارة وزير الخارجية الفرنسي ”أتت في إطار عمل فرنسا ورغبتها بحل الأزمة الليبية، والتزامًا باتفاق باريس، الذي رعاه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وتنفيذًا لمخرجاته“.

وأشار المسماري في تصريحات صحفية إلى أن ”القيادة ترحب بالانتخابات كنوع من هذه المخرجات المهمة، على أن تكون حرة ونزيهة وآمنة، وبإشراف قضائي ليبي، ومراقبة من قبل المجتمع الدولي“، مبينًا أن ”لقاء القائد العام مع لودريان ركز على تحقيق هذه المتطلبات“.

وأكد المسماري أن ”القيادة العسكرية، وعلى وجه الخصوص المشير خليفة حفتر، لا تبحث عن السلطة أو السيطرة من خلال المطالبة بالانتخابات، بل تبحث عن قيادة مدنية ليبية منتخبة ديمقراطيًا لتصل بليبيا إلى بر الأمان“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة