عصائب أهل الحق: اكتسبنا خبرة حرب الشوارع في سوريا – إرم نيوز‬‎

عصائب أهل الحق: اكتسبنا خبرة حرب الشوارع في سوريا

عصائب أهل الحق: اكتسبنا خبرة حرب الشوارع في سوريا

المصدر: إرم- من أحمد الساعدي

قال زعيم جماعة عصائب أهل الحق، رجل الدين الشيعي، قيس الخزعلي، إن مقاتليه الذين أرسلهم إلى سوريا لمواجهة مسلحي المعارضة اكتسبوا خبرة في حرب الشوارع، مشيراً إلى أن قرار إرسالهم إلى سوريا كان صحيحاً.

وقاتلت العديد من المليشيات الشيعية العراقية في سوريا إلى جانب قوات الرئيس بشار الأسد، وكان الدور الأكبر لعصائب أهل الحق حيث تواجد عشرات الآلاف من مقاتليها هناك، لكنهم عادوا إلى العراق بعد سيطرة تنظيم ”داعش“ على الموصل وعدد من المدن العراقية.

وأضاف الخزعلي في مقابلة تلفزيونية بثت ظهر الثلاثاء إن ”إرسال رجالنا للقتال في سوريا كان قراراً صحيحاً، حيث أن الخبرة التي اكتسبها مقاتلو الجماعة خلال حربهم ضد المجاميع المسلحة في سوريا كانت السبب في منع تنظيمي القاعدة و“داعش“ من السيطرة على العاصمة العراقية بغداد“.

وبين زعيم عصائب أهل الحق أن ”القاعدة لديها خبرة واسعة في حرب الشوارع، ولولا حصول رجالنا على تلك الخبرات في سوريا، لكان مقاتلو القاعدة و“داعش“ قد أحكموا السيطرة على بغداد وما كنا لنتمكن من الجلوس هنا الآن“.

واتهم الخزعلي ”الولايات المتحدة وأصدقاءها بأنهم هم الذين جلبوا المتاعب إلى العراق، إذ أنهم فتحوا الباب على مصراعيه أمام القاعدة وفروعها بما فيهم ”داعش“ والآن أصبحت العراق مفتوحة لأعنف الحركات“.

كما اتهم قطر بتمويل ”داعش“ كجزء من مخطط لنشر الفوضى في المنطقة، ورأى أن السعودية، هي الأخرى، تمول جماعات أخرى بما في ذلك جبهة النصرة، الفرع الرئيس للقاعدة في سوريا.

ولكن الشيخ قيس أكد أنه لا حاجة لأن يرسل أصدقاؤه الإيرانيون قواتهم إلى العراق، قائلاً: ”لا نريد قوات أجنبية من أي دولة، فلدينا مقاتلون بما فيه الكفاية بالعراق، ولسنا مضطرين للاستعانة بجيوش من دول أخرى“.

وأضاف: ”إذا كان الحديث عن المستشارين، فالمستشارون الإيرانيون ليسوا وحدهم هنا، بل هناك مستشارون أمريكيون أيضا، وربما يوجد مستشارون روس من أجل طائرات السوخوي (الموردة حديثا للعراق)“.

ولا يجد تنظيم عصائب أهل الحق حرجاً في الحديث عن علاقته بالإيرانيين، إذ أن مقاتلي التنظيم تم تدريبهم وتسلحيهم بمعرفة إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com