”داعش“ يكشف أسباب تجاهله محاربة إسرائيل

”داعش“ يكشف أسباب تجاهله محاربة إسرائيل

بغداد – كشف تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام ”داعش“ أسباب تجاهله محاربة إسرائيل، واتجاهه في معاركه إلى سوريا والعراق، قائلاً إن ”الجواب الأكبر في القران الكريم“.

وأضاف ”داعش“ في تغريدة له على موقع ”تويتر“: ”حين يتكلم الله تعالى عن العدو القريب وهم المنافقون في أغلب آيات القران الكريم لأنهم أشد خطراً من الكافرين الأصليين.. والجواب عند أبي بكر الصديق حين قدم قتال المرتدين على على فتح القدس التي فتحها بعده عمر بن الخطاب“.

وكتب التنظيم: ”والجواب عند صلاح الدين الأيوبي ونورالدين زنكي حين قاتلوا الشيعة في مصر والشام قبل القدس وقد خاض أكثر من 50 معركة قبل أن يصل إلى القدس.. وقد قيل لصلاح الدين الأيوبي: تقاتل الشيعة الرافضة –الدولة العبيدية في مصر- وتترك الروم الصليبيين يحتلون القدس؟ فأجاب: لا أقاتل الصليبيين وظهري مكشوف للشيعة“.

كما وجه تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام ”داعش“ سؤالاً للشعب السعودي استفهمت فيه عما إذا كانت المملكة تقتل ”المرتد“.

وفي تغريدة التنظيم تساءل ”داعش“: ”سؤال للشعب السعودي الذي يدافع عن الطاغوت، هل دولتك تقتل المرتد (الليبرالي- الملحد)؟ الرسل والصحابة أشرف الناس أمرونا بقتل المرتد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com