مقتل 8 أفراد من عائلة واحدة في قصف على ريف درعا

مقتل 8 أفراد من عائلة واحدة في قصف على ريف درعا

دمشق- أسفر قصف للنظام السوري بالبراميل المتفجرة على قرية داعل بمحافظة درعا، عن مقتل 8 أفراد من عائلة واحدة اليوم السبت.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان أصدره اليوم ”استشهاد رجل وزوجته وستة من أطفالهما جراء قصف الطيران المروحي لمناطق في بلدة داعل بالبراميل المتفجرة“، وقتل رجل من مدينة إنخل في محافظة درعا في قصف مماثل.

وبثّ ناشطون معارضون، شريط فيديو على موقع ”يوتيوب“ ظهر فيه رجال وهم ينقلون أشلاء ”هي كل ما تبقى من العائلة“، كما يقولون، في بطانيات إلى خارج إحدى الغرف.

وتتوزاصل المعارك بين قوات المعارضة والقوات النظامية في قرى وريف درعا، بينما يفرض النظام سيطرته على المدينة.

وفي تطور على الأرض في مدينة حلب، استطاعت القوات النظامية السيطرة على أحياء شمال المدينة ”المنطقة الصناعية“ وبهذا التقدم يزداد الخناق على قوات المعارضة التي ما زالت تسيطر على بعض الأحياء بالمدينة.

وقام الطيران السوري بشن عدة غالاات على الاحياء التي تسيطر عليها المعارضة في مدينة حلب، مثلما قصفت بالبراميل المتفجرة ريف المحافظة.

من جهة أخرى، أفاد المرصد عن مقتل 15 مقاتلاً ومقاتلة من وحدات حماية الشعب الكردية، منذ يوم أمس (الجمعة)، في اشتباكات بينهم وبين تنظيم ”الدولة الإسلامية“، في قرية زور مغار، في ريف حلب، التي سيطر عليها أمس تنظيم ”الدولة الإسلامية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com