122 قتيلا من أتباع الصرخي في مدينة كربلاء بالعراق

122 قتيلا من أتباع الصرخي في مدينة كربلاء بالعراق

المصدر: إرم - من محمد خالد

قال مصدر في شرطة محافظة كربلاء، الخميس، إن حصيلة الاشتباكات بين القوات الأمنية وأتباع رجل الدين محمود الصرخي بلغت 125 قتيلا و350 معتقلا من أتباع الصرخي.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن المصدر قوله إن من بين القتلى ثلاثة من عناصر الأمن، فيما لفت إلى رفع حظر التجوال في المحافظة باستثناء منطقتي ”سيف سعد والملحق جنوبي غربي كربلاء بسبب محاصرة القوات الأمنية لها لوجود جيوب من القناصين التابعين للصرخي“.

وكانت حصيلة سابقة أشارت إلى أن عدد قتلى المواجهات بين قوات الأمن العراقية وأتباع الصرخي بلغت 45 قتيلا.

ونشر الصرخي رسالة على موقعه على الإنترنت في وقت سابق هذا الأسبوع ينتقد فيها فتوى السيستاني للعراقيين بالقتال إلى جانب قوات الأمن في مواجهة المتشددين السنة.

ويعرف المرجع الديني محمود بن عبد الرضا بن محمد الحسني الصرخي بعلاقاته المتوترة مع المراجع الدينية في محافظة النجف، منذ ظهوره عقب العام 2003 وإعلان نفسه مرجعاً دينياً بمرتبة آية الله العظمى.

واختفى الصرخي منذ العام 2004 عقب محاولة القوات الأميركية إلقاء القبض عليه في محافظة كربلاء لاتهامه بقتل عدد من جنودها، كما وقعت خلال السنوات الماضية اشتباكات محدودة بين أنصاره والأجهزة الأمنية في عدد من المحافظات الجنوبية بسبب الخلافات بين المرجعيات والصرخي بشأن الدعوة المهدوية التي يطلقها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com