أبو ليلى: تصريحات نتنياهو تكشف أهدافه المتطرفة

أبو ليلى: تصريحات نتنياهو تكشف أهدافه المتطرفة

المصدر: رام الله- من نظير طه

قال نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، النائب قيس عبد الكريم ”أبو ليلى“ إن تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأخيرة تكشف وتؤكد الموقف الحقيقي لحكومته اليمينية المتطرفة والتي كان يوجه سياستها تجاه المفاوضات مما أدى لانهيارها، مؤكدا أن الشعب الفلسطيني يرفض الانتقاص من حقوقه بأي شكل كان.

أقوال أبو ليلى جاءت تعقيبا على تصريحات نتنياهو التي قال فيها إن إسرائيل لن تتنازل عن السيطرة الأمنية على الضفة الغربية، حتى بعد قيام دولة فلسطينية .

وأضاف النائب أبو ليلى في تصريح له اليوم الاثنين،“ إن هذه التصريحات وغيرها مما يصدر عن نتنياهو وأقطاب حكومته تعكس بشكل واضح النوايا الحقيقية لحكومة الاحتلال الاستعمارية، وتكشف الوجه الحقيقي لحكومة الاحتلال اليمينية المتطرفة ونظرتها الحقيقية لأي عملية سلام.

وشدد النائب أبو ليلى على ”أن شعبنا ماض في نضاله ومتمسك بحقوقه المشروعة كاملة ولن يتنازل عن حقه في إقامة دولته المستقلة على حدود حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس، ولن يقبل بأي حال من الأحوال بفرض أمر واقع عليه أو الانتقاص من حقوقه المشروعة أو تجزئتها“.

وأشار النائب أبو ليلى أن هذه التصريحات والممارسات الإسرائيلية تحتاج إلى موقف دولي من أجل تصويبها من خلال الإسراع في الانضمام للمؤسسات الدولية المختلفة وبخاصة تلك المعنية بإنفاذ القانون الدولي من اجل وضع إسرائيل موضع المساءلة ومحاسبة قادة الاحتلال على جرائم الحرب التي يرتكبونها بحق الشعب الفلسطيني وصولاً إلى فرض العقوبات الدولية على دولة الاحتلال رداً على انتهاكاتها الصارخة للقوانين والأعراف الدولية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة