السيسي يتعهد بالقصاص من منفذي تفجيرات قصر الرئاسة – إرم نيوز‬‎

السيسي يتعهد بالقصاص من منفذي تفجيرات قصر الرئاسة

السيسي يتعهد بالقصاص من منفذي تفجيرات قصر الرئاسة

المصدر: القاهرة- من مروان أبو زيد

تعهد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم، الاثنين، بالقصاص، وذلك بعد ساعات من مقتل ضابطين في تفجيرات أمام قصر الاتحادية الرئاسي في القاهرة.

و أكد السيسي، أن ثورة 30 يونيو، أثبتت قدرة أبناء مصر على التوحد والاصطفاف، كبنيان مرصوص في مواجهة التحديات التي تهدد مصيره، مطالباً المصريين بالعمل.

وبعد حوالي عام من إعلان الجيش عزل حكم الإخوان المسلمين، قال السيسي: ”فقدنا اليوم شهداءً جدد“، مؤكدا ”أن الدولة ستقتص لهم قصاصاً عادلاً“.

وفي كلمة مسجلة بثها التلفزيون المصري الرسمي بمناسبة 30 يونيو، أضاف السيسي: ”لقد أنعم الله على مصر بجيش وطني يتخذ من التضحية دستور حياة، وأعادت الثورة الحياة لطموحات المصريين وآمالهم التي نعمل على تحقيقها، نبني الوطن ليتسع للجميع، ومستقبل مزدهر لنا ولأبنائنا، يكرس لدولة قوية عادلة، ولشعب واع مسؤول“.

وأعلن الرئيس المصري أنه ”سنستعيد مكانة مصر اللائقة.. إن مصر الجديدة نجحت بفضل من الله في إنجاز أول استحقاقين في خارطة المستقبل، ونعتزم أن نكمل الاستحقاق التالث بمجلس نيابي منتخب، وآن الآوان لوضع الأمور في نصابها الصحيح“.

وتابع السيسي: ”تم إنجاز الاستحقاقين الأولين من خارطة الطريق، ونعتزم إتمام الاستحقاق الثالث، وحرصت فى خطاب تكليفي على رئاسة الجمهورية أن يكون هناك إطار من الانضباط والشفافية واعتماد الكفاءة“.

وشدد السيسي أن ”الإرهاب الأسود يحاول الوقوف أمام إرادة المصريين وآمالهم وتطلعاتهم.. إرهاب لا دين له ولا وطن له.. إرهاب خسيس لا يتردد في سفك دماء الصائمين والأطفال“.

وأقر المشير بـصعوبة الأوضاع الاقتصادية والأمنية التي تمر بها مصر، لكنه شدد على أنه ”لن نتهرب من المواجهة تحت ذريعة الاعتبارات والمواءمات السياسية“.

وفي غضون ذلك، دعا التحالف الوطني لدعم الشرعية في بيان إلى ”يوم غضب عارم“ في ذكرى عزل مرسي الخميس المقبل.

وأكد أن ”الثورة إيمان ورمضان شهر ثورة ونصر فخذوا منه المدد والعبرة والخبرة وأعلنوا غضبتكم لله بقوة“.

وتكررت الاعتداءات على قوات الشرطة والجيش منذ عزل الرئيس الاسلامي في تموز / يوليو الماضي، ما أدى إلى سقوط أكثر من 500 قتيل في صفوفه.

من جهة أخرى، قررت السلطات الأمنية في القاهرة إغلاق ميدان التحرير حتى يوم 3 تموز / يوليو لدواعٍ أمنية.

وكشفت السلطات عن اعتقال 15 مشتبهاً في تفجيرات الاتحادية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com