الأسرى الإداريون الفلسطينيون يوقفون إضرابهم عن الطعام

الأسرى الإداريون الفلسطينيون يوقفون إضرابهم عن الطعام

المصدر: القدس المحتلة- من محمد أبو لبدة

أوقف الأسرى الإداريون في سجون الاحتلال الاسرائيلي مساء الثلاثاء، إضرابهم المفتوح عن الطعام الذي استمر 63 يوما، وفق اتفاق مع إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية.

وقالت لجنة الحركة الأسيرة، الصادر قبيل فجر الأربعاء، الذي نقله المحامي أشرف أبو سنينة: ”في غمرة الأحداث وفي ظل هذا العدوان السافر على أهلنا وبعد عدة لقاءات مع قيادة استخبارات السجون ورحمة بأهلنا وأسرانا قبيل شهر رمضان وبعد 63 يوما من الإضراب قررنا تعليق إضرابنا“.

وقال المحامي أبو سنينة: ”سمحت الاستخبارات الاسرائيلية للأسرى بالاتصال بي وإعلامي بأنهم علقوا الإضراب الذي بدأوه قبل أكثر من ستين يوما“.

وأوضح الأسرى أن تعليق الإضراب جاء بناء على اتفاق مع استخبارات السجون الإسرائيلية، مشيرين إلى أنهم سيعلنون عن تفاصيله بعد خروج المضربين من المستشفيات، وهو ما أكده وزير شؤون الأسرى الفلسطيني شوقي عيسى.

وأكد مدير مركز أحرار لحقوق الإنسان فؤاد الخفش، تعليق الأسرى لإضرابهم المفتوح عن الطعام نتيجة خيبة الأمل من التعامل الرسمي والشعبي مع قضيتهم.

وقال الخفش إن الأسرى اشتكوا من قلة المحامين وضعف التفاعل والاهتمام بقضيتهم على كافة الصعد، في ظل الهجمة الشرسة من قبل إدارة السجون عقب اختفاء المستوطنين الثلاثة.

وأضاف أن بنود الاتفاق لم تتضح بعد ومازالت بحاجة لخروج قيادات الحركة الأسيرة والإعلان عنها بشكل تفصيلي لوسائل الإعلام.

وأكدت مصلحة السجون الإسرائيلية بعد منتصف ليلة الأربعاء نبأ التوقيع على اتفاق مع الأسرى الإداريين المضربين عن الطعام يقضي بوقف الإضراب وإلغاء الغرامات المفروضة على الأسرى وإعادتهم إلى أقسامهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com