الرئاسة الجزائرية تنفي إعلان بوتفليقة نيته الترشح لولاية خامسة – إرم نيوز‬‎

الرئاسة الجزائرية تنفي إعلان بوتفليقة نيته الترشح لولاية خامسة

الرئاسة الجزائرية تنفي إعلان بوتفليقة نيته الترشح لولاية خامسة

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز

نفت الرئاسة الجزائرية، اليوم الأحد، أن يكون الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، التقى سابقًا أحد الحقوقيين البارزين، وأبلغه رغبته في الترشح لولاية خامسة عام 2019، كما صرّح الأخير، أمس، لوسائل إعلام محلية.

وجاء في بيان مقتضبٍ نقله التلفزيون الرسمي الجزائري، إن رئاسة الجمهورية ”تكذّب تكذيبًا قاطعًا ما جاء في مواقع إلكترونية ويوميات (صحف) وطنية بخصوص لقاء مزعوم بين الرئيس بوتفليقة والمحامي فاروق قسنطيني“.

ونقل المستشار الرئاسي السابق لحقوق الإنسان والمحامي المعروف، رشيد فاروق قسنطيني، أمس السبت، عن رئيس البلاد عبد العزيز بوتفليقة أنه يرغب في خوض معترك انتخابات الرئاسة القادمة.

وصدمت تصريحات قسنطيني قطاعًا واسعًا من الجزائريين وبعض أطياف الطبقة السياسية، إذ تزامنت مع ارتفاع أصوات معارضين بارزين لمطالبة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بالتنحّي عن الحكم بدعوى ”عجزه عن إدارة شؤون الدولة“.

ورجّح مراقبون أن السلطات الجزائرية شعرت بحرجٍ شديدٍ من مسألة ترشح بوتفليقة مجددًا، عشية الزيارة الرئاسية الأولى التي من المزمع أن يقوم بها نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى البلاد في الـ6 ديسمبر/كانون الثاني المقبل.

وقال هؤلاء إنّ ”قرار ترشح الرئيس الحاكم منذ 1999 لانتخابات جديدة، شكّل خيبة أملٍ لدى دعاة التغيير بحيث شعرت السلطات أنّ مثل هذه التصريحات ستعصف بمشاركة الناخبين في الانتخابات البلدية المقبلة، الأمر الذي من شأنه أن يكرّس لعزوفٍ قياسيٍّ عن التوجه لصناديق الاقتراع يوم الخميس القادم“.

وفي وقت سابق، أعلنت قيادة حزب ”جبهة التحرير الوطني“ الحاكم عدة مرات، أن مرشحها لانتخابات الرئاسة، المقررة خلال النصف الأول من العام 2019، هو الرئيس الحالي ”إلا في حال رفض ذلك“.

وأصيب بوتفليقة (81 عامًا) بجلطة دماغية، في أبريل/ نيسان 2013؛ أفقدته القدرة على الحركة وحتى إلقاء خطابات على مواطنيه، رغم أنه يظهر في التلفزيون الحكومي بشكل مستمر، وهو يستقبل مسؤولين في الدولة وضيوفًا أجانب.

وفاز الرئيس الجزائري في أبريل/ نيسان 2014، بولاية رابعة لمدة 5 سنوات (وصل الحكم عام 1999)، ويقول مؤيدوه، إنه رغم وضعه الصحي الصعب ”يتابع كل شؤون الدولة“، رغم تشكيك المعارضة في قدراته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com