أخبار

توقعات بالإفراج عن "المقدسي" في الأردن
تاريخ النشر: 15 يونيو 2014 12:40 GMT
تاريخ التحديث: 15 يونيو 2014 14:56 GMT

توقعات بالإفراج عن "المقدسي" في الأردن

ماجد اللفتاوي محامي المقدسي يؤكد أنه لا توجد أية قضايا أخرى على موكله، وأنه يجب تنفيذ القانون والإفراج عنه دون إبطاء.

+A -A
المصدر: عمان ـ من أحمد عبد الله

من المتوقع أن يتم، اليوم الأحد، في الأردن الإفراج عن عاصم بن محمد بن طاهر البرقاوي، أبرز منظري السلفية الجهادية، والملقب بـ «أبو محمد المقدسي»، بعد قضائه محكوميته.

وقال ماجد اللفتاوي محامي المقدسي:“ ينهي المقدسي اليوم محكوميته، بعد قرار ظالم بالحكم عليه“.

وأشار إلى أنه بموجب قانون محكمة أمن الدولة فانه يعاقب بالتهمة الموجهة إليه مدة سنتين ونصف السنة إن اعترف بتفاصيل تهمته، متسائلاً ”كيف يحكم عليه بخمس سنوات ولا يوجد دليل واحد ضده“.

وأضاف اللفتاوي: ”لا توجد أية قضايا أخرى على المقدسي، لذلك يجب تنفيذ القانون والإفراج عنه دون إبطاء“.

وأكد أنه جرت محاكمة أبو محمد المقدسي طوال الـ 20 عاما الماضية على أسس فكرية، وليس على أسس جرمية واتهامات حقيقية، و أن حياته مرت بسلسلة متصلة من سجن لسجن، ولم ير الحرية طوال السنوات الماضية إلا أياما قليلة ثم يعود إلى السجن.

ويتزامن الإفراج عن المقدسي مع امتداد تيار السلفية الجهادية في المنطقة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك