أخبار

سقوط 100 شخص بين قتيل وجريح في قصف روسي لسوق بريف حلب الغربي 
تاريخ النشر: 13 نوفمبر 2017 15:03 GMT
تاريخ التحديث: 13 نوفمبر 2017 15:03 GMT

سقوط 100 شخص بين قتيل وجريح في قصف روسي لسوق بريف حلب الغربي 

مستشفى الأتارب أغلق، ولم يعد يستقبل المصابين؛ بسبب أعدادهم الكبيرة والقصف المتتالي على سوق مدينة الأتارب، بريف حلب الغربي

+A -A
المصدر: د ب أ

أكد مسؤول بالدفاع المدني السوري، اليوم الإثنين، سقوط أكثر من 100 شخص، بين قتيل وجريح؛ جراء قصف طائرات روسية لسوق في مدينة الأتارب، بريف حلب الغربي.

وقال علي عبيد، من الدفاع المدني، في مدينة الأتارب: ”إن أكثر من 100 شخص سقطوا بين قتيل وجريح، ظهر اليوم، في استهداف طائرات روسية لسوق الأتارب بـ 3 صواريخ متتالية، ما أدى لدمار السوق“.

وأضاف، أن مستشفى الأتارب أغلق، ولم يعد يستقبل المصابين؛ بسبب أعدادهم الكبيرة، لافتاً إلى أن سبب ارتفاع عدد الضحايا، يعود للقصف المتتالي على السوق.

وأشار، إلى أن السوق دمر بشكل كامل، وأن عدداً كبيراً من الجثث والجرحى لا تزال تحت الأنقاض.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك