العالم العربي

تعليق مهرجان "وين ع رام الله" تضامنا مع الأسرى
تاريخ النشر: 07 يونيو 2014 20:07 GMT
تاريخ التحديث: 07 يونيو 2014 20:07 GMT

تعليق مهرجان "وين ع رام الله" تضامنا مع الأسرى

بلدية رام الله تعلن عن برنامج تضامني مع الأسرى المضربين عن الطعام منذ 45 يوما في سجون الاحتلال، يتضمن مسيرات احتجاجية وتوجيه كتب لممثلي الدول الأجنبية للتضامن مع الأسرى.

+A -A
المصدر: رام الله– (خاص)

قرر مجلس بلدية رام الله، السبت، تعليق مهرجان ”وين ع رام الله“، واعتماد خطوات وفعاليات، وذلك تضامنا مع الأسرى الإداريين الذين يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام في سجون الاحتلال منذ 45 يوماً.

وأوضح المجلس في بيان صحافي، أن الخطوات تتمثل بالتوقف عن تقديم الضيافة في مبنى ومرافق البلدية لمدة أسبوع، وتخصيص اللوحات الترويجية للبلدية لحملة التضامن مع الأسرى، والشاشات الإلكترونية، وإطلاق الحملة عبرها وتعميم ”يافطات“ في مواقع مختلفة في المدينة، والمشاركة في مسيرة كانت انتظمت قبل أيام، وتعليق أعلام على الساريات.

وأضاف البيان أن الخطوات تتضمن توزيع أعلام سوداء وأعلام فلسطين على المواطنين، وتوجيه كتب للقناصل وممثلي الدول الأجنبية والى المدن التوأم للتضامن مع الأسرى، واستثمار لوحات الدعاية للشركات، وتعليق فعاليات مهرجان ”وين ع رام الله“، والحضور الدائم وفق برنامج الفعاليات في خيمة الاعتصام بالتنسيق مع المؤسسات، وزيارة أهالي الأسرى المضربين عن الطعام.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك