سلفاكير يتوجه إلى الخرطوم في زيارة تستمر يومين

سلفاكير يتوجه إلى الخرطوم في زيارة تستمر يومين

المصدر: الأناضول

توجه رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت، اليوم الأربعاء، إلى العاصمة السودانية الخرطوم فى زيارة رسمية تستغرق يومين، يبحث خلالها مع نظيره السوداني عمر البشير قضايا الأمن والحدود والتجارة.

وقال الوزير بمكتب رئيس جنوب السودان مييك آيي في تصريحات للصحفيين بمطار جوبا قبيل المغادرة، إن الزيارة تهدف لبحث حلول للقضايا الخلافية بين الجانبين، دون توضيح.

ولفت إلى أن حكومة جنوب السودان تعمل جاهدة لخلق علاقة طيبة مع الحكومة والشعب في دولة السودان.

وتابع: ”الرئيس كير سيبحث مع الرئيس البشير كيفية تشغيل حقول النفط بولاية الوحدة، باعتبارها واحدة من المسائل التي تتطلب معالجات عاجلة بمساعدة من السودان“.

وتمثل حقول النفط بولاية الوحدة بجنوب السودان مصدر دخل هام لجوبا، وتوقف الإنتاج بتلك الحقول بسبب استمرار القتال هناك بين القوات الحكومية والمعارضة.

وكان وفد من حكومة جنوب السودان استبق الرئيس سلفاكير، الأحد الماضي، إلى الخرطوم، للتفاوض في ملفات الأمن والحدود بين البلدين، ويضم وزير الدفاع كوال منيانق جوك، ورئيس لجنة الحدود مايكل مكوي لويث، بجانب عدد من قادة الأجهزة الأمنية المختلفة.‎

وتعاني دولة الجنوب، التي انفصلت عن السودان عبر استفتاء شعبي في 2011، من حرب أهلية بين القوات الحكومية وقوات المعارضة.

وخلّفت الحرب حوالي عشرة آلاف قتيل، وشردت مئات الآلاف من المدنيين، ولم يفلح اتفاق سلام أبرم في أغسطس/آب 2015، بين الحكومة والمعارضة في إنهائها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com