أخبار

الأمم المتحدة تدين الجزائر إثر شكوى...
تاريخ التحديث:
تاريخ النشر:

الأمم المتحدة تدين الجزائر إثر شكوى أنور مالك

لجنة مناهضة التعذيب التابعة للأمم المتحدة تمهل الجزائر ثلاثة أشهر لفتح تحقيق قضائي ضد المتهمين بتعذيب المعارض والمراقب الجزائري في بعثة الجامعة العربية إلى سوريا سابقا.

+A -A
المصدر: الجزائر- (خاص) من أنس الصبري

أصدرت لجنة مناهضة التعذيب التابعة للأمم المتحدة قرارا بإدانة الجزائر، في جلستها الأخيرة المنعقدة بجنيف، على خلفية الشكوى التي رفعها المعارض والمراقب الجزائري في بعثة الجامعة العربية إلى سوريا سابقا، أنور مالك، بسبب التعذيب الذي تعرض له في الجزائر وسبب له إعاقة جسدية دائمة، وفق ما قاله هو، لـ“إرم“ في اتصال هاتفي من مقر إقامته بفرنسا.

وأوضح مالك، في تصريح لـ“إرم“، أنه رفع شكوى عام 2009، لدى لجنة مناهضة التعذيب، عن طريق المنظمة الحقوقية ”التريال“ المناهضة للإفلات من العقاب، وتم قبولها في تشرين الثاني/ نوفمبر 2009، ثم قرر سحبها في كانون الأول / ديسمبر 2009، مضيفا: ”حتى أعطي فرصة للقضاء الجزائري كي ينظر فيها“، بعد رفع دعوى لدى مجلس قضاء الجزائر، في أيار / مايو 2010، وقال إن القاضي رفض متابعة القضية دون أي تبرير.

وشدد المتحدث أن ”اللجنة الأممية أدانت الجزائر إدانة كاملة بانتهاك حقوقي، وأمهلتها ثلاثة أشهر لفتح تحقيق قضائي ضد المتهمين الذي مارسوا التعذيب في حقي، وهم ضباط الأمن والمخابرات والدرك ومسؤولين آخرين بينهم الوزير الأسبق أبو جرة سلطاني، زعيم إخوان الجزائر“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك