6000 من قوات الحرس الجمهوري المصري لتأمين الرئيس

6000 من قوات الحرس الجمهوري المصري لتأمين الرئيس

المصدر: إرم- القاهرة (خاص) من شوقي عصام

استلمت قوات الحرس الجمهوري في مصر ، تأمين وحماية الرئيس المنتخب، عبد الفتاح السيسي، بحكم منصبه الجديد.

وقال مصدر سيادي:“ إن قوات من سلاح الحرس الجمهوري تحركت قبل إعلان نتيجة الانتخابات الرئاسية بساعتين إلى منزل المشير بالتجمع الخامس، ليتم تأمين المكان، ومع إعلان فوز الرئيس ”السيسي“ بالمنصب، وصل رئيس قوات الحرس الجمهوري، اللواء أركان حرب، محمد زكي، لاستلام مهمته الخاصة بسلامة وأمن الرئيس وأسرته“.

وأكد المصدر أن قوات الحرس الجمهوري أصبحت الآن الجهة المعنية بتحركات ”الرئيس“، وذلك بعد تصفية الحراسات الخاصة التي كانت تتولى هذه المهمة طوال الفترة الماضية، منذ تقديم ”السيسي“ استقالته من منصب وزير الدفاع، حتى يتسنى له الترشح في الانتخابات الرئاسية.

ولفت المصدر في تصريحات خاصة لـ“إرم“، أن تأمين الرئيس حسب هذه القوات الواقعة تحت قيادة ”زكي“، تتكون من لواءين، و كل لواء يتكون من 4 كتائب، وتتشكل كل كتيبة من 750 جندياً، بمجموع حراسة وتأمين لأمن الرئيس وسلامته، تصل إلى 6000 فرد.

وأشار إلى أن قوات الحرس الجمهوري ستصبح 3 لواءات، بزيادة ألفي جندي، نظراً للمخاطر التي يتعرض لها الرئيس بشكل يتجاوز المخاطر التي أحيطت بأي رئيس آخر من قبل.

وأوضح المصدر، أن العملية التأمينية التي ستظل مستمرة حتى 4 سنوات، تدور في إطار تأمين شخص الرئيس،والسيدة حرمه، وأيضاً أبنائه وجميع أفراد العائلة، وتأمين منازلهم وممتلكاتهم ومتابعة تحركاتهم في الأماكن التي يترددون عليها.

وقال المصدر:“ إن عمليات التأمين ستأخذ شكلاً تنشيطياً مع القصور والاستراحات الرئيسية، لاسيما قصور الاتحادية والقبة ورأس التين، لافتاً إلى أن الأخير الكائن بمدينة الإسكندرية، يكون في العادة هو مقر الرئيس في شهر يوليو من كل عام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com