مقتل مدنيَّين وإصابة 19 في قصف للجيش على الفلوجة

مقتل مدنيَّين وإصابة 19 في قصف للجيش على الفلوجة

بغداد- قتل مدنيان، وأصيب 19 آخرون، اليوم الأحد، في قصف مدفعي لقوات الجيش العراقي على مناطق متفرقة من مدينة الفلوجة، بمحافظة الأنبار غرب العراق.

وقال الناطق الإعلامي باسم مستشفى الفلوجة العام، وسام العيساوي إن ”مستشفى المدينة استقبل اليوم جثة امرأة وشاب، و19 جريحا بينهم نساء وأطفال، إثر القصف العشوائي بقذائف المدفعية والهاون لقوات الجيش على منازلهم في مناطق العسكري والجغيفي شرق المدينة والجولان والسجر شمال المدينة والشهداء وجبيل جنوب المدينة“.

وأضاف العيساوي أن ”الجثث نقلت إلى الطب العدلي والجرحى يتلقون العلاج اللازم في طوارئ المستشفى، حيث وصفت إصاباتهم بين الحرجة والمتوسطة.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من قبل الجيش العراقي حول هذا القصف.

وتخضع مدينة الفلوجة وناحية الكرمة وأحياء من مدينة الرمادي، منذ بداية العام 2014، لسيطرة عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام ”داعش“ المرتبط بالقاعدة، ومسلحين من العشائر الرافضة لسياسة رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي.

وهو ما ردت عليه الحكومة بشن عملية عسكرية واسعة ضد داعش وعناصر العشائر في محافظة الأنبار، ينفّذها الجيش، وتمتد حتى الحدود الأردنية والسورية، ومازالت العملية متواصلة حتى اليوم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة