النجيفي يطالب الكربولي والجبوري بنفي إشاعات دعمهما للمالكي

النجيفي يطالب الكربولي والجبوري بنفي إشاعات دعمهما للمالكي

المصدر: بغداد- (خاص) من محمد وذاح

طالب القيادي في كتلة متحدون للإصلاح أثيل النجيفي، كلا من زعيم كتلة الحل جمال الكربولي، وزعيم كتلة ديالى هويتنا سليم الجبوري بنفي ”شائعات“ دعمهما لمشروع الولاية الثالثة لرئيس الوزراء نوري المالكي.

وقال النجيفي، على حسابه بموقع ”فيس بوك“، إنه ”التقى لجنة متحدون للتفاوض مع الكتل الأخرى واستوضح من كل من جمال الكربولي وسليم الجبوري عما يشاع من موقفهما تجاه الولاية الثالثة للمالكي، و أكد الاثنان بحضور أعضاء اللجنة بان هذه مجرد إشاعات إعلامية لا أساس لها من الصحة وهي ليست أكثر من تكهنات إعلامية أو تصريحات من مراقبين سياسيين مدفوعين من جهات معينة“.

وأضاف ”طلبت اللجنة منهم إعلان موقفهما أمام وسائل الإعلام لإنهاء الإرباك الذي يقع به المجتمع السني نتيجة لهذه التكهنات“، مشيرا بالقول ”نحن ندرك أن بعضا منهم يحاول تهدئة المالكي تفاديا للملفات التي يحاول إثارتها ضدهم، ولكن لابد لأساليب التهدئة أن تنتهي لما لها من تأثير على الرأي العام“.

تأتي هذه التطورات، بعد يوم واحد، من حضور الكربولي والجبوري، مؤتمرا في بغداد، شهد الإعلان عن تشكيل ”اتحاد القوى الوطنية“، الذي تشير تسريبات إلى أنه تجمع يضم نحو أربعين نائبا سنيا، يخطط لدعم المالكي في الحصول على الولاية الثالثة.

من جانبه، قال النائب سليم الجبوري في تصريح صحافي ”أشاع البعض أني أدعو لولاية ثالثة للمالكي او أؤيدها، وانا قلتها وأقولها مرة أخرى، لقد وضعنا التحالف الوطني على المحك في اختيار مرشح منه هو يراه مناسبا وحين يأتي إلينا به فلنا معه جولة اخرى، وهي أن نعرض عليه مطالب المحافظات المنتفضة الست، تلك التي خرجنا لأجلها في الاعتصامات فان رضي وإلا رفضنا“.

وأشار ”نحن لا نستجدي من أحد ولا يمن أحد علينا بحقنا وحقوق أهلنا“، مؤكدا ”هذا ملخص ما قلناه وسنبقى نقوله، ولن نتنازل عنه ولن نعتدي على حق التحالف الوطني في اختيار رئيس للوزراء، كما أننا لا نرضى أن يعتدي علينا أحد في حقوقنا التي كفلها لنا الدستور وأولها التوازن والعفو العام وتحسين ميزانيات وصلاحيات محافظاتنا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com