جدل متصاعد في ليبيا حول منح حكومة الوفاق جواز سفر دبلوماسيًا لابنة عم بشار الأسد

جدل متصاعد في ليبيا حول منح حكومة الوفاق جواز سفر دبلوماسيًا لابنة عم بشار الأسد

المصدر: الأناضول

يتصاعد الجدل في ليبيا حول منح حكومة الوفاق جواز سفر دبلوماسيًا ليبيًا لزوجة نائب رئيس البنك العربي الليبي، وهي ابنة عم رئيس النظام السوري بشار الأسد.

ودعت لجنة الأمن القومي في مجلس النواب المنعقد في طبرق (شرق) إلى ”فتح تحقيق عاجل في اتهام وزير خارجية حكومة الوفاق محمد سيالة، بمنح جواز سفر دبلوماسي ليبي للسورية فلك جميل علي الأسد“.

واعتبرت اللجنة أن ما جرى هو ”تهديد مباشر وممنهج من قبل الوزير للأمن القومي الليبي“.

كما دعت اللجنة البرلمانية المخابرات العامة، إلى ”إصدار كتاب رسمي بإلغاء جوازات السفر الصادرة للأجانب، وتعميم إلغاء الجوازات على المنافذ“.

وكان وكيل وزارة الخارجية في حكومة الوفاق، طارق شعي، اتهم وزير الخارجية، نهاية الأسبوع الماضي، بمنح جوازات سفر دبلوماسية ليبية، أحدها لزوجة نائب رئيس البنك العربي الليبي محمد عبد الجواد.

وبعد نشر صور لجواز سفر فلك الأسد على مواقع التواصل الاجتماعي، رد وزير الخارجية في تصريحات صحفية بقوله: ”نعم قمت بتجديد الجواز للسيدة فلك، كونها حصلت عليه إبان النظام السابق في عهد معمر القذافي 1969-2011، بأمر من القيادة السابقة، لكونها ابنة شقيق الرئيس السوري السابق حافظ الأسد.

وتابع أنه ”جدد جواز السفر كون جميع الحكومات التي تعاقبت بعد ثورة شباط/فبراير قامت بتجديده“.

وهو ما رد عليه نشطاء وسياسيون ليبيون بالقول: إن ”صور الجواز توضح أنه إصدار جديد وليس تجديدًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com