تركيا وإيران تطالبان بغداد بتأمين ضمان أمن مواطنيها

تركيا وإيران تطالبان بغداد بتأمين ضمان أمن مواطنيها

المصدر: إرم ـ (خاص) من إسكندر إبراهيم

طالبت وزارة الخارجية التركية من السلطات العراقية، بفتح تحقيق فوري وسريع، للكشف عن منفذي الاعتداء الذي استهدف موكب قنصل تركيا في الموصل، بمركز محافظة نينوى، وذلك بتفجير قنبلة على جانب الطريق لدى مروره من الطريق بين الموصل وأربيل ”عاصمة إقليم كردستان العراق“، ولم تنجم عنه إصابات.

كما طالبت الوزارة بتأمين حماية البعثات الدبلوماسية في العراق، مشيرةً إلى أن القنصلية التركية والعاملين فيها تعرضوا لأربع اعتداءات خلال العامين الماضيين.

وأعربت الوزارة عن قلقها من عدم تمكن السلطات هناك من إلقاء القبض على منفذي الاعتداء .

من جانب اخر، نددت ايران، الأحد، مما أسمته ”الهجوم الإرهابي“ الذي تعرض له الفنيون والعمال الإيرانيون ممن يعملون في مشروع لمد أنبوب للغاز في محافظة ديالى.

وقُتل وأُصيب 10 أشخاص بانفجار استهدف موكب شركة إيرانية، شمال شرق بعقوبة السبت، فيما تبنى تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام ”داعش“ مسؤوليته عن الهجوم.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإيرانية مرضية افخم، في تصريح صحفي أن ”مشروع مد أنبوب الغاز الإيراني إلى العراق يهدف إلى توفير الكهرباء للمواطنين العراقيين والمنشآت الصناعية في هذا البلد“، مبينةً أن ”مرتكبي هذه الجريمة يتعمدون إعاقة التطور والتنمية الاقتصادية في العراق“.

ودعت ”الحكومة العراقية الى ضمان أمن العاملين الإيرانيين في العراق وبذل قصارى جهدها لملاحقة مرتكبي هذه الجريمة اللاإنسانية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com