حكومة الوفاق الفلسطينية ترى النور نهاية الشهر الجاري

حكومة الوفاق الفلسطينية ترى النور نهاية الشهر الجاري

المصدر: رام الله- (خاص) من فراس أحمد

أكد رئيس وفد المصالحة عن حركة فتح، وعضو لجنتها المركزية، عزام الأحمد، أن الإعلان عن حكومة التوافق الوطني سيكون نهاية الأسبوع المقبل.

وقال الأحمد: إن الرئيس عباس لا يريد أن يكون رئيساً للحكومة، حيث ستتولى شخصية أخرى رئاسة الحكومة.

و أكد مصدر فلسطيني مطلع، أن وفدي فتح وحماس اتفقا على إسناد رامي الحمد الله رئاسة حكومة التوافق المقبلة.

وبين المصدر أن الرئيس محمود عباس، طلب من حركتي فتح وحماس إعفاءه من ترؤس الحكومة التوافقية، والبحث عن شخصية مستقلة متوافق عليها، وذلك بسبب المهام الكبيرة الملقة على كاهل الرئيس.

وأكد المصدر، أن الرئيس محمود عباس أبلغ الحمد الله بأنه سيكون رئيساً للوزراء في حكومة الوفاق الوطني، وأبدى الحمد الله رغبته وموافقته على ذلك.

من ناحيته، أوضح الأحمد أن الرئيس محمود عباس يضع اللمسات الأخيرة، وهناك رغبة عند الرئيس بعودة جزء من المستقلين في الحكومة الحالية.

وأكد الأحمد، عن وجود نية لتشكيل لجنة عربية لإعادة بناء الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية وقطاع غزة، مبيناً أنه سيجري تزويد جهاز الشرطة بغزة بثلاثة آلاف عسكري مع الدفاع المدني، و ستشكل لجنة عربية بإشراف مصري، لإعادة هيكلة باقي الأجهزة وفق قانون الخدمة الأمنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com