”الشباب الوطني السوري“ لا يعارض شخص رئيس الجمهورية

”الشباب الوطني السوري“ لا يعارض شخص رئيس الجمهورية

المصدر: دمشق – (خاص)

أكد الأمين العام لحزب الشباب الوطني السوري، المعارض، ماهر مرهج أن حزبه ”لا يعارض شخص رئيس الجمهورية وإنما يعارض النظام ومؤسساته الأمنية بممارساتها وتجاوزاتها“، معلناً تأييده لترشح الرئيس بشار الأسد في انتخابات الرئاسة.

وخلال مؤتمر صحفي عقده في مقره بدمشق، دعا مرهج أعضاء الحزب وأنصاره ومؤيديه للمشاركة في الاستحقاق الانتخابي وانتخاب مرشح الحزب بشار الأسد، وقال: ”إننا لا نؤمن بمنطق الإصلاح وإنما بمنطق التغيير الحقيقي على الصعيد السياسي والاقتصادي والاجتماعي“.

وعرض الحزب في المؤتمر النقاط التي يتوافق برنامجه السياسي والاجتماعي والاقتصادي مع برنامج كلٍّ من المرشحيْن الآخريْن لرئاسة الجمهورية ماهر الحجار وحسان النوري، وكذلك النقاط التي يختلف فيها مع البرنامجيْن، منتقداً عدم إشارة البيان الانتخابي للمرشح النوري إلى رؤيته وموقفه من تجاوزات المؤسسة الأمنية عبر عقود وعدم طرحه رؤية واضحة لملف المصالحة الوطنية والعدالة الانتقالية بعد انتهاء الأزمة.

واتفق مرهج مع النوري بأن سوريا ليست لديها رؤية اقتصادية، وكذلك انتقد عدم احتواء برنامج المرشح الحجار رؤية لتغيير حقيقي في البنية السياسية للنظام وبُعده عن برامج تنفيذية واقعية، واتفق مع الحجار على ضرورة إطلاق عملية سياسية كبرى وحوار بين السوريين جميعاً وتوحدهم ضد الإرهاب، متمنياً النجاح لكلا المرشحين في حال فوز أي منهما في الانتخابات.

وطالب مرهج بتعددية سياسية حقيقية، قائلاً: ”إن الحزب سيطالب المرشح الفائز بالانتخابات الرئاسية بحل مجلس الشعب ومجالس الإدارة المحلية وإعادة انتخابها مجدداً وفق دستور جديد، وكذلك فصل السلطات وإنشاء مجلس شيوخ إلى جانب مجلس الشعب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com