السيسي: الحل السلمي هو الأنسب لوحدة سورية

السيسي: الحل السلمي هو الأنسب لوحدة سورية

المصدر: إرم - خاص

قال المرشح الرئاسي في مصر، عبد الفتاح السيسي، الخميس، إن ”الحل السلمي هو الحل المناسب في سورية ووحدتها مهمة للمنطقة ككل، معرباً عن استعداده للعب أي دور لتحقيق السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط .

وشدد السيسي على أهمية الحفاظ على وحدة سورية في انتقاد غير مباشر للسياسة الغربية في سورية حيث تدعم الولايات المتحدة وأوروبا مقاتلي المعارضة الساعين منذ ثلاث سنوات لإسقاط الرئيس بشار الأسد وحيث انتشرت الجماعات الإسلامية المسلحة مما أدى إلى تمزيق البلاد.

ونقلت صحيفة ”الحياة“ اللندنية، قوله: ”إن الحل السلمي هو الأنسب لوحدة سورية وهو ما سينعكس إيجاباً على أمن المنطقة“، معتبراً أن تحول سورية إلى منطقة جاذبة للعناصر الإرهابية والمتطرفة ”سيشكل تهديداً للمنطقة ككل“.

ولفت السيسي إلى أنه على استعداد ”للعب أي دور يحقق السلام والاستقرار والتقدم في منطقة الشرق الأوسط.“ داعياً الولايات المتحدة إلى تقديم الدعم لمساعدة بلاده في مكافحة الإرهاب وتجنب خلق أفغانستان جديدة في الشرق الأوسط.

كما طالب الولايات المتحدة إلى استئناف مساعداتها العسكرية لمصر والتي تقدر بمبلغ 1.3 بليون دولار سنوياً والتي جمدتها واشنطن جزئياً بعد الحملة التي شنتها السلطات المصرية على الإخوان المسلمين العام الماضي.

وتوجه السيسي للرئيس الأميركي باراك أوباما بالقول: ”نحن نخوض حرباً ضد الإرهاب“، مضيفاً ”الجيش المصري يقوم بعمليات كبيرة في سيناء حتى لا تتحول إلى قاعدة للإرهاب تهدد جيرانها وتحول مصر إلى منطقة غير مستقرة.

ولفت إلى أن غياب الاستقرار عن مصر سيهدد استقرار المنطقة.

وتابع قائلاً: ”نحن بحاجة للدعم الأميركي في مكافحة الإرهاب وللمعدات الأميركية لاستخدامها في مكافحة الإرهاب“.

وقال إن العلاقات بين مصر وإسرائيل اللتين تربطهما معاهدة سلام مستقرة منذ أكثر من 30 عاما رغم أنها تواجه تحديات كثيرة.

وأشار السيسي إلى إنه يدرك التحديات الكبيرة التي تواجه مصر بعد الاضطرابات التي سادتها في السنوات الثلاث الأخيرة منذ عزل مبارك.

وأضاف أن ”ليبيا التي سقطت فريسة للفوضى في أعقاب الإطاحة بمعمر القذافي في انتفاضة دعمها الغرب أصبحت تمثل تهديداً أمنياً لمصر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com