مسيرة في إسرائيل للضغط على نتنياهو لقبول صفقة تبادل أسرى مع حماس
مسيرة في إسرائيل للضغط على نتنياهو لقبول صفقة تبادل أسرى مع حماسأرشيف - أ ف ب

حماس تجمّد مفاوضات التهدئة بعد اغتيال العاروري‎

أكد قيادي فلسطيني أن حركة حماس جمدت مفاوضات التهدئة مع إسرائيل بوساطة إقليمية ودولية، عقب اغتيال نائب رئيس المكتب السياسي للحركة صالح العاروري في الضاحية الجنوبية بلبنان، الليلة الماضية.

وأوضح القيادي، الذي طلب عدم الكشف عن هويته لحساسية القضية، في حديث لـ"إرم نيوز"، أن "حماس أبلغت الوسطاء في مصر وقطر قرارها المتعلق بتجميد المفاوضات مع إسرائيل بشأن التهدئة، رغم التقدم في تلك المفاوضات".

وأضاف: "الوسطاء نجحوا مؤخراً في تقريب وجهات النظر بين حماس وإسرائيل، والطرفان أبديا استعداداً لتقديم تنازلات بشأن شروطهما للتهدئة، خاصة ما يتعلق بمطلب الحركة وقف نهائي لإطلاق النار واتفاق شامل".

وتابع: "حماس أبلغت الوسطاء أن إسرائيل استغلت المفاوضات وأقدمت على تصفية مسؤول بارز في الحركة، الأمر الذي اعتبرته مؤشرا إسرائيليا على عدم نية حكومة بنيامين نتنياهو الالتزام بأي اتفاق قد يجري التوصل إليه".

وأشار القيادي إلى أن "حماس أبلغت الفصائل الفلسطينية بقرارها، كما أنها أوقفت أي مباحثات داخلية بين تلك الفصائل بشأن صفقة تبادل الأسرى والشروط اللازمة لذلك"، مبيناً أن ذلك خوفاً من تعرض قيادات للاستهداف الإسرائيلي.

يذكر أن حماس أعلنت، أمس الثلاثاء، مقتل القيادي العاروري واثنين من قادة القسام في قصف شنته طائرة إسرائيلية مسيرة استهدف مكتب الحركة بالضاحية الجنوبية في بيروت، إذ تتهمه إسرائيل بالمسؤولية المباشرة عن العمل العسكري في الضفة الغربية.

وتُجرى بين حماس وإسرائيل مفاوضات بوساطة إقليمية ودولية من أجل التوصل لتهدئة تنهي الحرب في غزة، إذ طُرح عدد من المبادرات بهذا الشأن، فيما أكدت تقارير إعلامية أن حماس أبدت موقفاً إيجابياً من تلك المبادرات.

وفي وقت سابق، قال رئيس المكتب السياسي لحماس، إسماعيل هنية، إن "حركته لمصر وقطر موقف ورؤية بشأن وقف إطلاق نار شامل من قبل العدوان على الشعب الفلسطيني، والاستجابة لمطالبه".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com