لاجئون سوريون يشكرون الكنديين بالموسيقى والطعام

لاجئون سوريون يشكرون الكنديين بالموسيقى والطعام

المصدر: أحمد نصار– إرم نيوز

امتلأ يوم السبت الماضي، أحد مراكز الترفيه في كندا بالأصوات والروائح السورية، حيث احتفلت العائلات السورية، في مقاطعة مانيتوبا، بمرور عام على وجودها هناك.

وقام كروان كحيل، الذي جاء إلى المقاطعة برفقة زوجته وطفله قبل نحو سبعة أشهر، بعد فراره من سوريا، بعزف الموسيقى السورية على المسرح، بواسطة آلة الأورغ.

ويقول كحيل، الذي ما يزال والداه يقيمان في العراق حتى الآن بعد فرارهم من سوريا: ”قمت بالعزف على الأورغ بأسلوب شرق أوسطي، ولذا بدا مختلفًا على مسامع الكنديين، وآمل أن يستمتع الجميع بعزفي“.

وأضاف أن الحرب فرقت عائلته بالكامل، مبينًا أن له أشقاء يعيشون في السعودية وتركيا.

وتابع أنه سعيد بوصف كندا بأنها ”وطنه“، وقال: ”نحن نريد مستقبلا أفضل لأبنائنا ومستقبلا أفضل لكل السوريين الذي يأتون إلى كندا الآن، ومستقبلا أفضل للعالم أجمع“.

وفي الحفل، لعب الأطفال ورقصوا بينما انتظر الضيوف تناول أطباق الطعام السوري.

وأعرب عن سعادته لرؤية أفراد المجتمع السوري يجتمعون سويًا، مؤكدًا أنه ”من الرائع مشاهدة مجتمع مدينة وينيبيغ ينضم إليهم أيضًا.. هذه المشاركة مهمة لكل سوري هنا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com