العاهل الأردني يعيد تشكيل الغرفة الثانية للبرلمان – إرم نيوز‬‎

العاهل الأردني يعيد تشكيل الغرفة الثانية للبرلمان

العاهل الأردني يعيد تشكيل الغرفة الثانية للبرلمان
AQABA, JORDAN - JANUARY 23: Jordans King Abdullah II, center, reviews an honor guard during a ceremony marking the 100th anniversary of the Great Arab Revolt against the regions ruling Ottoman Turks, January 23, 2016 in the southern city of Aqaba, Jordan. Upon a directive by the King, Great Arab revolt centennial celebrations will be held countrywide throughout 2016 at both popular and official levels. (Photo by Raad Adayleh-Pool/Getty Images)

المصدر: عمان - إرم نيوز

أعلن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، اليوم الثلاثاء، حل مجلس الأعيان (الغرفة الثانية للبرلمان) وإعادة تشكيله.

وقال الديوان الملكي في بيان له ”صدرت الإرادة الملكية السامية، اليوم الثلاثاء، بحل مجلس الأعيان اعتبارًا من تاريخ 27/9/2016.

وقرر عاهل الأردن، تعيين النواب الجدد بالمجلس، وتضمن البيان قائمة بأسماء التشكيلة الجديدة للمجلس وعددهم 65، كما اختار الملك فيصل عاكف الفايز، رئيساً لمجلس الأعيان، ويتولى مهام منصبه اعتباراً من اليوم.

ويتألف مجلس الأعيان بما فيه الرئيس، من عدد لا يتجاوز نصف عدد مجلس النواب (الغرفة الأولى للبرلمان ويبلغ عدد مقاعده 130 نائباً)، ويتم تعيين الأعضاء والرئيس من قبل الملك مباشرة، وفق الدستور الأردني.

وتصل مدة رئاسة مجلس الأعيان إلى عامين، ويجوز التمديد لولاية ثانية، أما مدة العضوية في المجلس فهي أربع سنوات، ويجوز للملك إعادة تعيين من انتهت مدة عضويته بالمجلس الجديد.

وشهد الأردن، الثلاثاء الماضي، استحقاقاً دستورياً تمثل في إجراء الانتخابات النيابية لاختيار أعضاء المجلس الثامن عشر، وتنافس عليها 1252 مرشحاً، منهم 1000 ذكور و252 إناثًا، ضمن 226 قائمة.

وفيما يبدو أن البرلمان الأردني، أعاد إنتاج نفسه، فقد فاز 39 نائباً كانوا أعضاء في المجلس النيابي السابق، وعاد 16 من مجالس سابقة.

كما حصل التحالف الوطني للإصلاح، وهو تجمع شكّله الإخوان المسلمون، على 15 مقعداً، وفاز ثلاثة نواب من قائمة ”أبناء الكرك“ (جنوب)، دعمها التحالف وخاضت الانتخابات خارج إطاره، بما يعني إجمالاً حصول هذا التيار على 13.8 بالمائة من إجمالي المقاعد.

وجرت انتخابات مجلس النواب في الأردن، بقانون انتخابي جديد يعتمد على القوائم الانتخابية، تم الإعلان عنه نهاية أغسطس العام الماضي، عوضاً عن قانون ”الصوت الواحد“.

وبموجب هذا القانون الجديد، تقلّص عدد أعضاء مجلس النواب إلى 130 نائبًا من 150، وذلك بعد أن قُسّمت المملكة التي تضم 12 محافظة، إلى 23 دائرة بالإضافة إلى ثلاث دوائر للبدو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com