خامنئي يعلن معارضته التنسيق مع أمريكا بشأن سوريا

خامنئي يعلن معارضته التنسيق مع أمريكا بشأن سوريا
TEHRAN, IRAN - JANUARY 9: Supreme Leader of the Islamic Revolution Ayatollah Seyyed Ali Khamenei delivers a speech during the "9 January Uprising Day" ceremony, in Tehran, Iran on January 9, 2016. (Photo by Pool / Supreme Leader Press Office/Anadolu Agency/Getty Images)

المصدر: طهران – إرم نيوز

أعلن المرشد الإيراني علي خامنئي، معارضته لأي تنسيق مع الولايات المتحدة الأمريكية فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية وخصوصا الأزمة السورية، مشيراً إلى أن عداء الحكومة الأمريكية والكونغرس لإيران لا يزال مستمراً خاصة بعد الاتفاق النووي.

وقال خامنئي بحسب ما نقل عنه موقعه الرسمي خلال استقباله لحشد من الطلبة الجامعيين الإيرانيين، إن إيران لا تريد أي تنسيق مع الولايات المتحدة في القضايا الإقليمية  خصوصا بشأن أزمة سوريا، معتبراً أن هدف أمريكا الأساس هو وقف الحضور الإيراني بالمنطقة.

واتهم المرشد الإيراني، الولايات المتحدة بصرف أموال طائلة للدعاية ضد إيران، نافياً التقارير التي تحدثت عن وجود نية لدى طهران التفاوض مع واشنطن فيما يتعلق بالأزمة السورية التي طال أمدها.

وقال خامنئي ”نحن لانرید مثل هذا التنسیق حیث ان الهدف الرئیس منه هو انهاء التواجد الإیراني في المنطقة“، منوهاً إلى أن إيران تدعو إلى عدم تواجد أمريكا في المنطقة وعدم التدخل في شؤونها، مشيراً إلى أن مواقف النظام الاسلامي بشأن القضایا الإقلیمیة قائمة على العقلانیة.

وأضاف ”إنطلاقا من شعوري بالمسؤولیة الشرعیة والاخلاقیة سألتزم بالمقاومة حتى آخر لحظة وكلي ثقة بالشعب كما كلي ثقة بنتیجة المقاومة اي الانتصار“.

وتابع ”يمكن أن تقتضي السياسات الأمريكية اليوم التمييز بين المسؤولين الإيرانيين وتقسيمهم إلى مسؤولين جيدين ومسؤولين سيئين، لكن الأمريكيين إذا اكتسبوا القدرة فإنهم سيعتبرون حتى هؤلاء المسؤولين الذين يوصفون بالجيدين بأنهم سيئون“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة