العبادي يدافع عن الحشد الشعبي.. ويؤكد دوره في المعارك كافة‎‏

العبادي يدافع عن الحشد الشعبي.. ويؤكد دوره في المعارك كافة‎‏

المصدر: بغداد – إرم نيوز

أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي  الخميس أن الأولوية الآن هي استعادة مدينة الموصل مركز محافظة نينوى في الشمال من سيطرة تنظيم ”داعش“، مشيرا إلى أن الحشد الشعبي له دور في كل المعارك.

وقال العبادي في بيان صادر عن مكتبه الإعلامي إنه يجب أن نحافظ على وحدة العراق، والإرادة العراقية التي انتصرت في الفلوجة ستنتصر في الموصل.

وأضاف ”الأولوية الآن لتحرير الموصل وتحقيق الاستقرار السياسي والاقتصادي وتحسين الطاقة الكهربائية خاصة في البصرة، ولا أصرّ على التعديل الوزاري“.

وفيما يبدو أنه رداً منه على اتهامات للحشد الشعبي بارتكاب انتهاكات ضد السنة في المدن المحررة.

و قال العبادي إن تلك القوات ”لها دور في كل المعارك“، مستطرداً ”لا أحد يفرض إرادته علينا“.‎

وأردف قائلاً ”حريصون على سماع الرأي الآخر وأن يعبّر المواطنون عن مواقفهم بالتظاهر السلمي شرط عدم التجاوز على مؤسسات الدولة وتعطيل مصالح الناس والخدمات“.

وبين أن نتائج محاربتنا للفساد ستظهر بالتدريج، وقد أحلنا أعدادًا كبيرة للنزاهة والقضاء، ولن أتراجع عن محاربة الفساد والمفسدين.

وفي وقت سابق ، طالبت عشائر سنية عراقية بعدم مشاركة الحشد الشعبي، في عملية تحرير الموصل، واتهمتها بارتكاب انتهاكات خلال تحرير بعض المدن السنية من قبضة ”داعش“.

وفي 24 مارس الماضي، انطلقت المرحلة الأولى من عملية ”الفتح“ لتحرير مدينة الموصل، بمشاركة قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي بإمرة قيادة عمليات نينوى، بينما انطلقت المرحلة الثانية في 12 يونيو الجاري، وتمكنت القوات العراقية من استعادة السيطرة على عشرات القرى من قبضة ”داعش“.

وبدأت الحكومة العراقية في مايو الماضي، بالدفع بحشودات عسكرية قرب الموصل، ضمن خطط لاستعادة السيطرة عليها من ”داعش“، ووصل مئات الجنود وناقلات الجند المدرعة، والدبابات، إلى قاطع مخمور الذي تتخذه قيادة عمليات نينوى مقرا بديلا لها.

والموصل أكبر مدينة عراقية يسيطر عليها التنظيم المتشدد، منذ يونيو 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة