أخبار

مقتل ضابطين في داغستان الروسية وداعش يعلن مسؤوليته
تاريخ النشر: 14 مايو 2016 19:24 GMT
تاريخ التحديث: 14 مايو 2016 19:27 GMT

مقتل ضابطين في داغستان الروسية وداعش يعلن مسؤوليته

الشرطة الروسية تقول إنها اشتبكت مع متشددين إسلاميين في منطقة داغستان، وأن الاشتباكات أسفرت عن مقتل 4 من المسلحين وضابطي شرطة.

+A -A
المصدر: موسكو - إرم نيوز

قالت الشرطة الروسية، إنها اشتبكت مع متشددين إسلاميين في منطقة داغستان المضطربة، اليوم السبت، مما أسفر عن مقتل 4 من المسلحين وضابطي شرطة.

وأشار تنظيم ”داعش“ إلى أن مقاتليه نفذوا الهجوم.

واقتحمت الشرطة طبقًا لوسائل إعلام محلية، شقة في بلدة ديربنت بجنوب المنطقة بناء على معلومات باحتمال وفاة ضابط كبير مصاب يحتجزه المتشددون رهينة.

ونقلت وكالة إنترفاكس عن مصدر بالشرطة قوله ”قامت سلطات إنفاذ القانون بعملية خاصة للقضاء على المتمردين، وقتلت 4 متمردين على الأقل“.

وقال مسؤول بالصحة لوكالات روسية، إن ضابطا قتل في إطلاق النار وأصيب 15 آخرون.

وأوضحت ”انترفاكس“ أن مسؤولا أمنيا أكد وفاة الضابط المصاب المحتجز.

وقالت وكالة أنباء أعماق التابعة لداعش، إن مقاتلي التنظيم اشتبكوا مع الشرطة في ديربنت وقتلوا 3 ضباط، ولم تذكر أعماق عدد من سقطوا من مسلحي التنظيم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك