أردوغان ينقضّ على وكالة أنباء كبرى لصلتها بخصمه غولن

أردوغان ينقضّ على وكالة أنباء كبرى لصلتها بخصمه غولن

المصدر: أنقرة- إرم نيوز

يستعد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، للانقضاض على وكالة أنباء كبرى، بسبب صلتها بخصمه اللدود فتح الله غولن.

وأصدرت محكمة تركية يوم الاثنين، أمرا قضائيا بوضع يد السلطات الحكومية على وكالة جيهان، وذلك في أعقاب السيطرة على صحيفة زمان الأسبوع الماضي.

وترتبط وكالة أنباء جيهان الصادر بحقها الأمر القضائي بصحيفة زمان، التي كانت تعتبر في السابق الصحيفة المعارضة الأكثر انتشارا في البلاد.

وذكرت وكالة الأناضول  الرسمية للأنباء أن محكمة تركية عينت مساء الاثنين أوصياء على وكالة ”جيهان“ للأنباء، مضيفة أن محكمة صلح الجزاء الأولى عينت ثلاثة أوصياء على الوكالة المذكورة بطلب من الادعاء العام في مدينة إسطنبول.

وكانت محكمة الجزاء السادسة في إسطنبول، أصدرت يوم الجمعة الماضي، قرارًا بتعيين أوصياء على شركة ”فيزا“ الإعلامية، التي تضم صحيفة ”زمان“.

وينظر إلى تلك الوسائل الإعلامية بأنها على صلة بحركة فتح الله جولن، وهو داعية إسلامي يقيم في الولايات المتحدة ، وهو أحد أشد خصوم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان. 

وأصبحت وكالة جيهان أحدث وسيلة إعلامية تخضع لسيطرة الحكومة. وتحتل تركيا تصنيفا متدنيا في مؤشرات حرية الصحافة.

وأثارت الإجراءات التعسفية بحق وسائل الإعلام المعارضة في تركيا، مخاوف الأمم المتحدة، حيث أكد  متحدث أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون دعا تركيا  الاثنين إلى احترام حرية التعبير بعد أن سيطرت الحكومة على أوسع الصحف انتشارا في البلاد مشيرا إلى ضرورة السماح بازدهار الأصوات الناقدة.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق للصحفيين ”الأمين العام على دراية بالتطورات التي أعلنت في الرابع من مارس فيما يتعلق بقرار محكمة مرتبط بفيزا ميديا جروب في تركيا… يتابع الوضع عن كثب.“

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة