أخبار

قاذفات بي-52 الأمريكية تدخل الحرب ضد داعش في أبريل
تاريخ النشر: 06 مارس 2016 0:49 GMT
تاريخ التحديث: 06 مارس 2016 5:32 GMT

قاذفات بي-52 الأمريكية تدخل الحرب ضد داعش في أبريل

القاذفة بي-52 استخدمها سلاح الجو الأمريكي منذ 50 عاماً، إلا أنه جرى تطويرها حديثاً لتكون قادرةً على حمل صواريخ برؤوس نووية وقنابل موجهة بالليزر.

+A -A
المصدر: متابعات- إرم نيوز

أكد مصدر عسكري أمريكي مطلع أمس، عزم بلاده إرسال قاذفات بي-52 الجديدة، القادرة على حمل الرؤوس النووية إلى الشرق الأوسط لضرب مواقع تنظيم داعش.

وقال المصدر، إن القاذفة ستبدأ عملياتها العسكرية لضرب أهداف التنظيم في العراق وسوريا، في شهر أبريل/نيسان المقبل، نقلا عن العربية نت.

والقاذفة بي-52 استخدمها سلاح الجو الأمريكي منذ  50 عاما، إلا أنه جرى تطويرها حديثا لتكون قادرة على حمل صواريخ برؤوس نووية وقنابل موجهة بالليزر.

وفي الإطار ذاته، كشف مصدر مطلع بالبحرية الروسية، أن حاملة الطائرات ”الأميرال كوزنيتسوف“ ستتوجه صيف العام الحالي إلى البحر الأبيض المتوسط، للمشاركة في العمليات العسكرية الموجهة ضد الجماعات المتشددة بسوريا، على حد تعبيره.

وتخضع الحاملة الآن لعمليات صيانة وتحديث في مرفأ مورمانسك الروسي، لتجهيزها لتكون قادرة على حمل طائرات من طراز ميغ-29.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك