الدوري.. ضابط مصري سابق تسبب داعش في مقتله مرتين

الدوري.. ضابط مصري سابق تسبب داعش في مقتله مرتين

المصدر: طرابلس- شبكة إرم الإخبارية

لقي ضابط مصري سابق وهو يقاتل ضمن صفوف تنظيم الدولة حتفه، بعد مشاركته في الهجوم الأخير الذي شنه التنظيم قبل أسبوع، على منطقة الهلال النفطي شرق ليبيا .

ونقلت وكالة الأنباء الليبية، عن المركز الليبي لدراسات الإرهاب، إعلانه مقتل ضابط سابق كان يعمل في جهاز الشرطة المصرية، وقدم إلى ليبيا منتصف العام الماضي، بهدف الانضمام لتنظيم الدولة ”داعش“.

وقال عادل الطلحي رئيس المركز الليبي لدراسات الإرهاب، إن الإرهابي المصري يدعى (أحمد الدوري) ، قتل في الاشتباكات التي دارت في منطقة السدرة في الرابع من يناير الجاري ، بعد إعلان مقتله في العراق عام 2014 ، ليتبين لاحقاً أنه على قيد الحياة.

ونوه الطلحي ، إلى أن ”استراتيجية تنظيم داعش قد انكشفت ، من خلال التعامل مع مقاتليه ونقلهم من مكان لآخر، حيث يعمد التنظيم إلى نشر أخبار تفيد بمقتل عناصره وقادته البارزين ، للتنقل إلى دول ومواقع بديلة، حيث يتبنى إسقاط هويتهم من خلال إعلانهم موتى، ثم يعاد منحهم هويات جديدة، عبر صرف جوازات ووثائق سفر مزورة، بأسماء وجنسيات أخرى.

ونشر المركز الليبي لدراسات الإرهاب، كنية الدوري لدى انضمامه إلى تنظيم الدولة في ليبيا ، حيث أطلق عليه (أبو معاذ القرعاني)، وكنيته السابقة في العراق (أبو معاذ المصري) .

ويعد الإرهابي المصري، أحد قيادات ما يعرف بكتيبة ”الانغماسيين“ ، المتخصصة في تنفيذ الهجمات الانتحارية عبر السيارات المفخخة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com