حزب ألماني يطالب باستخدام السلاح لمنع تدفق اللاجئين

حزب ألماني يطالب باستخدام السلاح لمنع تدفق اللاجئين

برلين- طالب ألكسندر جولاند، نائب رئيس حزب ”البديل من أجل ألمانيا“ ( إيه إف دي) اليميني، باستخدام السلاح ضد اللاجئين، إذا لزم الأمر، كحل أخير لمنعهم من عبور الحدود.

وحسب الوكالة النمساوية الرسمية ( أ ب أ) قال جولاند: يجب تأمين حدودنا بكفاءة ، وأي شئ غير ذلك لا معنى له.

وشدد على ضرورة الدفاع عن حدود ألمانيا بقوة السلاح إذا لزم الأمر وكحل أخير.

واستدرك بقوله : أن هذا الحل لن تحتاجه ألمانيا، مشيراً إلى إمكانية استخدام الشرطة لخراطيم المياه والغاز المسيل للدموع.

من جانبه حذر رئيس الشرطة الجنائية الاتحادية في ألمانيا أندريه شولتس، من التيار اليميني المتمثل في صورة حزب البديل من أجل ألمانيا( إيه إف دي).

وأضاف في تصريح صحفي، أن اليمين يثير القشعريرة. وقال: يجب على كل إنسان أن يكون حذراً.

من ناحيته نوه رئيس نقابة الشرطة الألمانية راينر فيندت من أن المتعاطف مع هذا الحزب او من ينتخبه يجعل من نفسه مؤيدًا للنازية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com