الثوري الإيراني: دمشق سقطت لولا العميد همداني

الثوري الإيراني: دمشق سقطت لولا العميد همداني

المصدر: طهران- من أحمد الساعدي

قال القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري، السبت، إن العاصمة السورية دمشق سقطت لولا تواجد العميد بالحرس الثوري حسين همداني في سوريا، الذي لقي مصرعه يوم الخميس الماضي في ريف حلب خلال معارك مع المعارضة السورية.

وأضاف اللواء جعفري خلال تصريح للصحفيين أثناء حضوره مراسم استقبال جثمان العميد حسين همداني في مطار العاصمة طهران ”لولا وجود هذا الرجل المجاهد لسقطت دمشق“، مشيراً إلى أن مهمة همداني كانت قد انتهت.

وأضاف قائد الحرس الثوري ”إلا أن الشهيد السعيد عاد مرة أخرى إلى جبهة المقاومة، واضطلع بدور مهم في هذه الجبهة خلال الفترة الأخيرة“.

ويعد العميد حسين همداني من قادة الصف الأول في الحرس الثوري الإيراني والخبراء في حرب الشوارع، وقد لعب دورا مهما في تقديم استشارات عسكرية لجيش النظام السوري وتدريبه ومساعدته.

وعمل همداني مساعدا للجنرال حسين طائب في قوات التعبئة (الباسيج) عندما اندلعت احتجاجات الانتخابات الإيرانية في 2009 في عملية قمع المحتجين على نتائجها. وتم إدراج اسم همداني في قائمة العقوبات الدولية على إيران منذ 14 نيسان/ أبريل 2011.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة