الحزن يخيم على السعودية بعد حادثة الحرم المكي – إرم نيوز‬‎

الحزن يخيم على السعودية بعد حادثة الحرم المكي

الحزن يخيم على السعودية بعد حادثة الحرم المكي

المصدر: إرم– قحطان العبوش

خيم الحزن، على السعوديين، بعد مقتل عشرات الحجاج وإصابة آخرين في حادثة سقوط رافعة داخل سور الحرم المكي الذي يستعد لبدء موسم حج جديد.

وأعلن الدفاع المدني السعودي على موقع ”تويتر“، ا الجمعة، سقوط 62 قتيلا في سقوط رافعة بالحرم المكي، وتشير المعلومات الأولية إلى أن الرافعة سقطت من جراء عواصف.

ومن المرجح أن يرتفع عدد القتلى بعد انتهاء عمليات نقل الجرحى الذي يعاني عدد منهم من إصابات حرجة.

وأظهرت صور جرى تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، الرافعة الكبيرة على الأرض، فيما تملأ الدماء المكان، ويقف رجال الإنقاذ لمعاينة المكان بحثاً عن مصابين.

وتستعد مكة المكرمة لاستقبال أكثر من مليوني حاج هذا الموسم، ووصل حجاج بعض الدول بالفعل خلال الأيام القليلة الماضية.

وعلى موقع ”تويتر“ واسع الانتشار في السعودية ودول الخليج، خيم الحزن على المغردين الذين انتقد عدد منهم وجود الرافعات في الحرم المكي مع قرب بدء موسم الحج.

ورأى آخرون أن الحادثة هي قضاء وقدر، داعين الله أن يتغمد قتلى الحادثة برحمته، بعد أن قضوا في أقدس مكان عند المسلمين.

وكتب الشيخ عائض القرني ‏على حسابه الرسمي في موقع ”تويتر“ معلقاً على الهاشتاك ”#سقوط_رافعه_بالحرم_المكي“ “ اللهم اغفر لهم وارحمهم وتقبلهم عندك شهداء وأحسن عزاء ذويهم“.

وقال الداعية الكويتي المعروف، محمد العوضي ”اللهم اغفر لهم وارحمهم في هذا المكان العظيم“.

وكتب الشيخ سعد بن عبدالله الغنيم ”يغبطون هنيئا لهم مساء جمعة بشهر حرام وبلد حرام ومطر ومتلبسين بنسك وهم ضيوف الله فكيف ترونه يفعل بهم وقد قدموا عليه“.

وقالت تقارير محلية، إن أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفصل، شكل لجنة تحقيق عاجلة لمعرفة أسباب الحادثة التي تعد الأسوأ منذ حادثة مقتل عشرات الحجاج في تدافع على جسر الجمرات قبل سنوات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com