القوات السعودية تسيطر على مواقع إستراتيجية بصعدة

القوات السعودية تسيطر على مواقع إستراتيجية بصعدة

صنعاء- أكدت مصادر قبلية في محافظة صعدة معقل جماعة الحوثي في شمال اليمن، تمكن قوات سعودية مدعومة بمقاتلين قبليين، من السيطرة على مواقع إستراتيجية في عمق المحافظة.

وقالت المصادر في تصريحات أدلت بها لصحيفة الشرق الأوسط السعودية، إن مقاتلين من قبائل وائلة وقبائل أخرى ساندوا القوات السعودية التي احكمت السيطرة على مواقع عدة في صعدة عقب معارك استخدمت بها الأسلحة الثقيلة والمدفعية يوم أمس.

تمكنت القوات السعودية من إحكام السيطرة على مناطق البقع والعطفين ومزرعة الشامي والفرع وأطراف مناطق المقاش الوعرة، إضافة إلى مثلث الطريق الإسفلتي الدولي، الذي يربط محافظة صعدة بإمارة نجران، ومحافظة الجوف، ووصلت تلك القوات إلى جبال آل جعيد، الواقعة في أطراف الجوف.

وفي الوقت ذاته، واصلت القوات السعودية إرسال المدرعات والآليات العسكرية عبر منفذ الوديعة الحدودي صوب محافظة مأرب شرق العاصمة صنعاء، استعدادا لمعركة تحرير العاصمة.

ويشهد منفذ الوديعة الحدودي بين السعودية واليمن، حركة عسكرية نشطة حيث أكد شهود عيان تحرك عشرات الآليات والمدرعات العسكرية من المملكة صوب اليمن وبالتحديد صوب منطقة صافر في محافظة مأرب شرق صنعاء.

وتأتي التحركات العسكرية المتسارعة في خطوة برية حاسمة لتعزيز جبهات القتال في محافظتي مأرب والجوف لتحريرهما ومحاصرة العاصمة صنعاء بعد أن تمكنت قوات سعودية برية من تحرير مناطق استراتيجية وجبلية في محافظة صعدة شمال العاصمة صنعاء.

وتحركت آليات عسكرية صوب مناطق حدودية بين الجوف ومأرب وسط أنباء عن خطة عسكرية لتحرير المحافظتين بالوقت ذاته لتبدأ بعد ذلك معركة تحرير صنعاء العاصمة.

وينفذ التحالف العربي بقيادة السعودية خطة محكمة لتحرير صنعاء والمحافظات الشمالية من سيطرة المليشيات الحوثية وقوات صالح، وبالتوازي مع ذلك أصدر الرئيس اليمني أوامر عاجلة لتسليح المقاومة الشعبية في محافظة البيضاء وسط اليمن، لتستطيع قطع خط الإمداد العسكري للمليشيات الحوثية في صنعاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com