أوباما يتوعد إيران في حال عدم التزامها بالاتفاق النووي

أوباما يتوعد إيران في حال عدم التزامها بالاتفاق النووي

المصدر: من طهران ـ احمد الساعدي

توعد الرئيس الأمريكي باراك أوباما، إيران في حال عدم التزامها بالاتفاق النووي، الذي أبرم معها في فيينا في 14 تموز/يوليو الماضي، مشيراً إلى أنه سيعمل على إقناع المترددين في الكونغرس الأميركي بإيجابيات الاتفاق النووي مع إيران.

وقال الرئيس الأميركي، في رسالة مؤرخة بـ 19 آب/ أغسطس، وجهها إلى النائب الديمقراطي جيرولد نادلر ”لدينا هامش واسع من الردود الأحادية والمتعددة الطرف إذا لم تف طهران بالتزاماتها“.

وفي هذه الرسالة التي نشرها البيت الأبيض، كرر أوباما اقتناعه بان الاتفاق الذي وقع في فيينا والهادف إلى منع إيران من حيازة السلاح النووي، مقابل رفع العقوبات عنها، هو ”اتفاق جيد جدا للولايات المتحدة وإسرائيل والمنطقة بمجملها“.

وجدد أوباما، التأكيد أن كل الخيارات تبقى مطروحة، قائلا إن ”كل الخيارات التي تملكها الولايات المتحدة، بما فيها الخيار العسكري، تبقى متوافرة خلال فترة (تنفيذ) الاتفاق وما بعدها“.

ويأتي نشر هذه الرسالة، في وقت يحتدم الجدل بين مؤيدي الاتفاق ومعارضيه مع اقتراب موعد تصويت الكونغرس في ايلول/سبتمبر المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com