logo
أخبار

دبلوماسيان تركي وإسرائيلي يستكشفان فرص إصلاح العلاقات

دبلوماسيان تركي وإسرائيلي يستكشفان فرص إصلاح العلاقات
23 يونيو 2015، 9:33 ص

‎القدس المحتلة - أجرت إسرائيل أمس الاثنين محادثات مع تركيا على المستوى الدبلوماسي لم تعلن عنها من قبل لبحث إمكانية استعادة التحالف بين البلدين الذي كان مرتكزا رئيسيا في سياسة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط.

وجاءت المحادثات بعد الانتخابات البرلمانية التركية التي جرت في السابع من يونيو حزيران وفقد فيها حزب العدالة والتنمية ذو الجذور الإسلامية الذي أسسه الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الأغلبية المطلقة التي كان يتمتع بها وذلك لأول مرة منذ توليه السلطة في عام 2002. ويسعى الحزب الآن لتشكيل حكومة إئتلافية.

وكان إردوغان قد اتهم اسرائيل العام الماضي بأنها "فاقت هتلر في الوحشية" بهجماتها على الأراضي الفلسطينية.

وشهدت سنوات من سيطرة إردوغان الكاملة على السياسة الخارجية والداخلية انهيارا فعليا فيما كان يعد أوثق تحالف لإسرائيل مع دولة إسلامية والذي شمل الجيش والمخابرات. وتراجعت العلاقات إلى أدنى مستوياتها بعد مقتل عشرة اتراك مؤيدين للفلسطينيين على يد قوات خاصة إسرائيلية هاجمت سفينة كانت تحاول خرق الحصار الذي تفرضه إسرائيل على غزة في عام 2010.

وقال مسؤول إسرائيلي لرويترز طالبا عدم ذكر اسمه إن دوري جولد الذي عين مديرا عاما لوزارة الخارجية الإسرائيلية الشهر الماضي التقى بنظيره التركي فريدون سينرلي أوغلو في روما أمس الاثنين.

وأضاف أن الوقت ما زال مبكرا لمعرفة ما إذا كان الاجتماع مؤشرا على تسارع جهود المصالحة.

وأكد متحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية أن جولد كان في روما لكنه رفض التعليق على ما إذا كان قد عقد أي اجتماعات هناك.

ورفض مسؤولون بوزارة الخارجية التركية التعليق.

logo
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC