أمريكا تتهم أحد مواطنيها بمحاولة دعم داعش

أمريكا تتهم أحد مواطنيها بمحاولة دعم داعش

واشنطن- قالت وزارة العدل الأمريكية، الخميس، إن رجلا أمريكيا وجه إليه الاتهام بمحاولة تقديم الدعم لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

وقال مدعون في بيان، إن ”جوشوا راي فان هافتن (34 عاما) وهو من ماديسون بولاية ويسكونسن، كان ينوي السفر إلى العراق أو سوريا للانضمام إلى التنظيم المتشدد“. ومن المقرر أن يمثل الخميس أمام محكمة اتحادية في ماديسون.

واعتقل فان هافتن الأربعاء 8 نيسان/ أبريل الجاري، في مطار أوهير الدولي في شيكاجو، بعد وصوله على رحلة قادمة من تركيا. ويواجه عقوبة السجن لما يصل إلى 15 عاما إذا أدين.

ويقول الادعاء إن ”فان هافتن غادر الولايات المتحدة في 26 آب/ أغسطس 2014 متجها إلى تركيا التي يعتبرها كثيرون من الراغبين في القتال مع الدولة الإسلامية في سوريا، محطة للعبور نظرا للحدود المشتركة بين البلدين“.

وأضاف أنه ”أثناء وجوده هناك تبادل سلسلة من الرسائل عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك مع أصدقاء، وتواصل من خلال شبكة التواصل الاجتماعي مع مؤيدين مزعومين آخرين للدولة الإسلامية“.

وتابع أنه ”في سلسلة من تلك الرسائل المتبادلة مع رفيق سابق له في السكن في الولايات المتحدة في تشرين الأول/ أكتوبر، سئل عن موعد عودته إلى بلده فأجاب: تبدو تركيا منقسمة حاليا حول مهاجمة الدولة الإسلامية، وإني سأهاجمها إذا فعلت“.

وأضاف ”كنت على وشك العبور إلى سوريا.. لكني لم أفعل. آمل ذلك قريبا.. سئمت هذه الحياة يا رجل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com