أوباما ورينتسي يبحثان الملف الليبي في نيسان المقبل

أوباما ورينتسي يبحثان الملف الليبي في نيسان المقبل

واشنطن- يعقد الرئيس الأمريكي باراك أوباما، خلال الشهر المقبل، اجتماعا مع رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي، لبحث عدد من القضايا الأمنية، منها الوضع في ليبيا.

وقال البيت الأبيض، في بيان أصدره الثلاثاء 17 آذار/ مارس الجاري، إن ”الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ورئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي، سيجتمعان في 17 نيسان/ أبريل لبحث عدد من القضايا الأمنية، منها الوضع في ليبيا، والأزمة في أوكرانيا، وجهود التصدي لتنظيم الدولة الإسلامية“.

وأضاف البيان أن ”المناقشات ستتناول أيضا التنمية الاقتصادية الأوروبية، والتجارة الدولية، والتغير المناخي، وقضايا الطاقة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة