متمردو تيغراي: مستعدون لمحادثات سلام برعاية الاتحاد الأفريقي
متمردو تيغراي: مستعدون لمحادثات سلام برعاية الاتحاد الأفريقيمتمردو تيغراي: مستعدون لمحادثات سلام برعاية الاتحاد الأفريقي

متمردو تيغراي: مستعدون لمحادثات سلام برعاية الاتحاد الأفريقي

أعرب متمردو إقليم تيغراي في إثيوبيا، اليوم الأحد، استعدادهم للانخراط في محادثات سلام يقودها الاتحاد الأفريقي، في خطوة تزيل عقبة من أمام مفاوضات محتملة مع الحكومة لوضع حد لحرب عنيفة تدور منذ عامين.

وجاء الإعلان في خضم جهود دبلوماسية دولية تبذل منذ أن تجددت المعارك، الشهر الماضي، للمرة الأولى منذ أشهر، في تطور نسف هدنة إنسانية شمال إثيوبيا.

وجاء في بيان للسلطات في إقليم تيغراي، الواقع في أقصى شمال البلاد، أن "حكومة تيغراي مستعدة للمشاركة في عملية سلام حثيثة برعاية الاتحاد الأفريقي".

وأضافت سلطات الإقليم: "نحن مستعدون للتقيد بوقف فوري ومتبادل للأعمال العدائية من أجل توفير أجواء ملائمة".

ولطالما أصرت الحكومة الإثيوبية على رعاية الاتحاد الأفريقي، ومقره أديس أبابا، لأي عملية سلام.

لكن "جبهة تحرير شعب تيغراي" كانت حتى إعلانها الصادر، اليوم الأحد، تعارض بشدة اضطلاع الممثل الأعلى في الاتحاد الأفريقي لمنطقة القرن الأفريقي، أولوسيغون أوباسانجو، بأي دور على هذا الصعيد، مبررة موقفها بـ"قربه" من رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com