أخبار

السلطات المصرية تجدد حبس أبو الفتوح 45 يومًا
تاريخ النشر: 16 أغسطس 2018 12:52 GMT
تاريخ التحديث: 16 أغسطس 2018 12:52 GMT

السلطات المصرية تجدد حبس أبو الفتوح 45 يومًا

ألقت وزارة الداخلية المصرية القبض على عبدالمنعم أبو الفتوح في فبراير الماضي بعد عقده عددًا من اللقاءات السرية في الخارج

+A -A
المصدر: محمد حميدة- إرم نيوز

جدّدت محكمة مصرية، اليوم الخميس، حبس القيادي الإخواني ورئيس حزب مصر القوية، ومرشح الرئاسة الأسبق، عبدالمنعم أبو الفتوح 45 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية المتهم فيها بنشر أخبار كاذبة والتحريض ضد مؤسسات الدولة.

وأسندت النيابة في تحقيقاتها إلى أبو الفتوح تهم نشر أخبار كاذبة تضر بمصالح الأمن القومي للبلاد، وقيادة جماعة مخالفة لأحكام القانون، تهدف إلى الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين.

كما اتُهم أبو الفتوح بمنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصيةِ للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، وشرعية الخروج على الحاكم، وتغيير نظام الحكم بالقوة.

وألقت وزارة الداخلية المصرية القبض على أبو الفتوح في شباط/ فبراير الماضي بعد عقده عددًا من اللقاءات السرية في الخارج لتفعيل مراحل مخطط مشبوه ضد الدولة المصرية، وآخرها بالعاصمة البريطانية لندن بتاريخ الـ8 من فبراير.

واتهم القيادي الإخواني بالتواصل مع عضو التنظيم الدولي لطفي السيد على محمد، حركي ”أبوعبدالرحمن محمد“، والقياديين الهاربين بتركيا ”محمد جمال حشمت، وحسام الدين عاطف الشاذلي“؛ لوضع الخطوات التنفيذية للمخطط وتحديد آليات التحرك في الأوساط السياسية والطلابية قبل الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك