إيران.. وسر اللوحة المفقودة

اختفت بين ليلة وضحاها ، تفاصيل مافي بس في حقيقة واحدة اتفق عليها الجميع بانها كانت موجودة واختفت ، عم نحكي عن لوحة الملك مظفر الدين شاه خامس ملوك السلالة القاجارية بإيران ، حدث غريب وغير مفسر وقع بقصور شاه إيران قبل تسعين سنة تقريبا وضلت آثار تساؤلاته حاضرة لليوم.

الصورة اللي أصبحت موضع تكهنات شديدة بعد اختفائها بتقول التقارير إنه تمت إزالتها من القصر وعرضها للبيع خارج إيران بين عامي 1938 و 1982، و استمرت فترة اختفائها حتى عام 2000، الوقت يلي تم فيه الإعلان عن بيعها بمزاد كريستي بلندن بمبلغ 44,650 جنيه إسترليني ، لتختفي من جديد.

بعد هي الحادثة تساؤلات كثيرة بدأت بالظهور، فعلى الرغم من أن القائمين على القصر اللي اختفت منه اللوحة نفوا انها كانت موجودة أصلا ، إلا أنن غيروا أقوالن وأكدوا انها سُرقت من القصر مع عدد كبير من الأعمال الفنية اللي فُقدت بتلك الفترة .

إيران شرعت بإجراءات البحث لاسترداد اللوحة مؤخرا ، هيك صرح المدير العام للمتاحف الإيرانية هادي ميرزائي ، فشو مصير هاللوحة ؟ ليش سرقت وهل رح يبقى سر اختفائها عصي على الحل ؟

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com