طبيب إسرائيلي: "أنقذت حياة السنوار"

"يحيى السنوار كان يعاني من مرض غامض وميؤوس منه وأخبرني أنه مدين لي بحياته".. كانت هذه شهادة طبيب إسرائيلي عالج السنوار أثناء فترة سجنه في إسرائيل.

حديث الطبيب الإسرائيلي يوفال بيتون جاء لصحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، إذ قال إنه تذكر على الفور يحيى السنوار الذي كان معتقلا في السجون الإسرائيلية منذ عام 1989 عندما أبلغته ابنته عن هجوم حماس على إسرائيل في السابع من أكتوبر.

الطبيب الإسرائيلي كشف أنه شخّص حالة السنوار في ذلك الوقت بوجود مشكلة خطيرة في الدماغ كالتهاب أو سكتة ونصح زملاءه بضرورة نقله للمستشفى على وجه السرعة.

بعد ذلك ووفق بيتون تم نقل السنوار على وجه السرعة إلى مركز سوروكا الطبي، حيث أجرى الأطباء له عملية جراحية عاجلة لإزالة ورم خبيث في المخ، وهو قاتل إذا ترك دون علاج.

بعد بضعة أيام زار بيتون السنوار في المستشفى بصحبة ضابط السجن الذي تم إرساله للتحقق من الترتيبات الأمنية ووجدوا السجين في السرير موصولا بشاشات مراقبة دقيقة وجهاز وريدي لكنه مستيقظ، ليشكر السنوار بيتون قائلا له: "أنا مدين لك بحياتي".

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com