أفعى "الكوبرا" تُرعب اللاجئين السودانيين في أوغندا

في خيمةٍ لا تتجاوز مساحتها الخمسة أمتار مربعة، تعيش كلٌّ من العائلات السودانية النازحة، بمعسكرات اللاجئين التي توفرها الأمم المتحدة في أوغندا، ضمن ظروف بيئية وأمنية محفوفة بالمخاطر، تتصدرها تهديدات الزواحف، وخصوصاً أفعى "الكوبرا" التي لا تجد سياجاً يمنعها من التسلل إلى تلك الخيام.

عدسة "إرم نيوز" رصدت تلك الأوضاع في معسكر "كرياندنقو" للاجئين في مدينة بيالي الأوغندية، الذي تتفشى فيه الأمراض بشكل كبير في ظل الظروف المعيشية والبيئية الصعبة، وتواضع الخدمات الصحية والدوائية إلى حد انعدامها، فضلاً عن شحِّ الأغذية، وصعوبة توفير الملابس للنازحين الذين فروا دون أي أغراض شخصية..

وتتحدث "تهاني"، وهي لاجئة سودانية في هذا المعسكر عن معاناتها كمريضة "كلى" لعدم توفر أدوية الأمراض المزمنة، أو الرعاية الطبية اللازمة لمرضاها، مشيرةً إلى صعوبة الوضع مع ظروف البيئة القاسية وقلة المساعدات الإنسانية

فيما شرحت مراقبة متابعة لأوضاع اللاجئين السودانيين، رفضت ذكر اسمها، عن صعوبات تواجه عمل منظمات المجتمع المدني الإغاثية والطبية المعنية بأوضاع النازحين السودانيين في أوغندا، وفي مقدمتها أن تسجيل أياً من تلك المنظمات لممارسة عملها، يتطلب رسوماً عالية بقيمة ألفي دولار

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com