لم يبق إلا صدى صوتها.. الطفلة هند جثة مع أفراد عائلتها

الطفلة هند، نداء استغاثة أبكى سامعيه، ومصير متوقع لطفلة من بين آلاف غادروا غزة إلى أجلهم الأخير

بعد اثني عشر يوما من القضية التي شغلت العالم ، الطفلة هند بعمر 6 سنوات ، وُجدت جثة مع خمسة من أفراد عائلتها بعد محاصرة المركبة التي كانت تقلهم قبل أسبوعين تقريبا في منطقة تل الهوا جنوب غرب مدينة غزة ، مع مقتل المسعفين اللذين خرجا لمحاولة إنقاذها من الهلال الأحمر الفلسطيني يوسف زينو، وأحمد المدهون.

هذا كان صوت ليان قريبة الطفلة هند التي ناشدت عبر اتصال هاتفي الهلال الأحمر لإنقاذها مع من تتواجد داخل المركبة ، قبل أن يغطي أزير الرصاص على صوتها ، في حادثة هزت الرأي العالم ، وتواصلت على إثرها شبكة سي ان ان مع الجيش الإسرائيلي لتزويده بتفاصيل الواقعة ، التي قال بإنه لم يسمع عنها إطلاقا.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com